تقرير منتصف اليوم : صعود الإسترليني مدعوماً بشهية المخاطرة وتصريحات كينج

 

كان الإسترليني والدولار الأسترالي هما الرابحين اليوم بسبب عودة شهية المخاطرة. فقد افتتحت أسواق الأسهم الأمريكية بقوة في أعقاب قوة الأسهم الأوروبية، حيث استعاد الداوجونز مستوى 8600. كما ارتفعت المؤشرات الأوروبية الرئيسية، حيث ارتفع مؤشر FTSE بما يزيد عن 80 نقطة. علاوة على ذلك، صرح "كينج" محافظ بنك أنجلترا أن الانكماش بالمملكة المتحدة بدأ مرحلة التعافي. هذا وتراجع زوج (اليورو/إسترليني) عن مكاسبه في اليومين الماضيين وهو على وشك إعادة اختبار مستوى 0.8412.

وعلى صعيد البيانات الاقتصادية، خلت المفكرة الاقتصادية من البيانات المثيرة اليوم، فيما عدا مبيعات التجزئة الكندية التي انخفضت بنسبة 0.8% في أبريل، كما انخفضت مبيعات التجزئة بقيمتها الأساسية بنسبة 0.5% مقابل التوقعات بانخفاضها بنسبة 0.1%. هذا وسجل مؤشر أسعار المنتجين الألماني 0.0% في مايو، ولكنه تراجع بنسبة 3.6% على أساس سنوي.

وفيما يتعلق بنتائج اجتماع لجنة السياسة النقدية ببنك اليابان، فقد أشارت إلى أن أعضاء مجلس إدارة البنك يرون ضرورة التوصل إلى استراتيجية للخروج من دائرة التسهيلات وخطط التحفيز المالية والتي تقوم على أساس "فحص نهائي للتطورات في الأسواق المالية وتمويل الشركات". كما اقترح أحد الأعضاء ضرورة الانتباه إلى مخاطر ارتفاع عوائد السندات، حيث أن الحكومة اليابانية تخطط لإصدار المزيد من السندات. كما أبدى بعض الأعضاء تخوفهم من خطر الانكماش.

من ناحية أخرى، عاد زوج (الإسترليني/فرنك) للصعود إلى مستوى 1.7883. وكما ذكرنا من قبل، لا توجد دلائل كافية تؤكد أن الزوج بصدد تكوين قمة، حيث أنه اخترق بالأمس مستوى 1.7464. علاوة على ذلك، من المرجح أن يواصل الزوج الصعود لاختبار مستوى المقاومة عند 1.8966. على الرغم من ذلك، تتجه الأنظار نحو أية مؤشرات توحي بانعكاس اتجاه الزوج.

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image