عاجل: الدولار الأمريكي يصعد بدفع الفيدرالي

عاجل: الدولار الأمريكي يصعد بدفع الفيدرالي
الدولار

سجل الدولار الأمريكي اليوم مستويات مرتفعة جديدة، هي الأقوى في 20 عام.

وعند الساعة 13:42 بتوقيت جرينتش سجل المؤشر 110.220، وتراجعت أمامه العملات الرئيسية وعلى رأسها اليورو الذي يواجه أزمة طاقة قوية ومخاوف ركود. وكذلك تخلى الذهب عن مكاسبه الصباحية وتراجع.

الفيدرالي

لم يرفع الفيدرالي معدل الفائدة فقط بـ 225 نقطة منذ مارس وحتى الآن، ومن المنتظر رفعها 75 نقطة أساس في 22 سبتمبر الجاري، ولكنه قلص برامجه التيسيرية التي اعتمدت على شراء سندات الخزانة، والسندات المدعومة بالرهن العقاري، ولشراء هذه السندات كان الفيدرالي يطبع الدولارات بقوة. كما مول بعض البنوك المركزية حول العالم والتي عانت من أزمات احتياطي خانقة في بداية أزمة كورونا 2020.

ولكن مع التشديد النقدي يتراجع المعروض من الدولار الأمريكي.

عندما يشعر الجميع بالألم

الدولار الأمريكي هو العملة الاحتياطية على مستوى دولي، وأغلب الدول تصدر ديونها على هيئة سندات وتدفع خدمات هذه الالتزامات عن طريق العملة الصعبة (الدولار) الذي تحصل عليه من حركات التجارة والتبادل العالمية.

ومع ارتفاع معدلات الدين العالمي لـ 300 تريليون دولار أمريكي، وتباطؤ الاقتصادات العالمية، وتوقف الولايات المتحدة عن دعم معروض الدولار الأمريكي، نشهد الارتفاع العنيف في مؤشر الدولار الأمريكي.

الملاذ الآمن

ويعتبر الجميع الدولار ملاذًا آمنًا من الاضطرابات العالمية، وبينما يقل التدفق لصناديق وأسواق الأسهم، يشهد مؤشر الدولار اندفاعًا قويًا من المؤسسات المالية والمستثمرين، خاصة في ظل ارتفاع معدل الفائدة، وانسحاب المستثمرين من أسواق المخاطرة الناشئة التي شهدت موجة نزوح عنيفة لرؤوس الأموال الأجنبية، عصفت بالاحتياطيات من النقد الأجنبي، وبالعملات المحلية التي سقطت لمستويات قياسية الانخفاض في مواجهة الدولار.

ولا يوجد ملاذ آمن آخر متألق مثل الدولار، مع هبوط الذهب منذ بداية العام وإلى اليوم، وعجزه عن الارتفاع في ظل بيئة رفع الفائدة، وارتفاع عوائد سندات الخزانة الأمريكية.

التحليل الفني

نرى مستويات دعم الدولار حاليًا عند: 109.257، 109.473، 109.606

المقاومة: 110.038، 110.171، 110.387


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image