كيف جائت خسائر العملات اليوم قبل بدء تداولات الفترة الأمريكية؟

كيف جائت خسائر العملات اليوم قبل بدء تداولات الفترة الأمريكية؟
العملات

بدأت تعاملات أسواق اليوم بعزوف المستثمرين عن المخاطرة بشكل نسبي، لكن ومع تقدم الوقت، تحسنت شهية المخاطرة وتحديدا في سوق العملات الأجنبية الذي تكبدت فيه بعض عملات الملاذ الآمن خسائرا واضحة.

حيث جاءت أربع عملات اليوم بقائمة العملات الخاسرة، بداية بأشهر عملات الملاذ الآمن، الفرنك السويسري الذي تكبد أكبر قدر من الخسائر، وتلاه اليورو بنسبة بارزة من الخسائر، وجاء بعدهما الدولار الأمريكي الذي فقد زخمه اليوم، ثم أخيرا الدولار الاسترالي ليدل على تذبذب شهية المخاطرة بتداولات اليوم.

وقد تراوحت خسائر العملات الأربعة سابقة الذكر ما بين 0.06% و 2.09% قبل بدء تداولات الفترة الأمريكية بسوق الفوركس ، وتعبر نسبة الخسائر الضيقة عن حذر عام لدى المستثمرين مع ترقبهم لعدة بيانات واجتماعات اقتصادية مؤثرة خلال الفترة القادمة، وفيما يلي تفصيلا عن أسباب تراجع هذه العملات اليوم الثلاثاء:

الفرنك السويسري أكبر العملات الخاسرة

استهلت عملة الملاذ الآمن الشهيرة، الفرنك السويسري ، خسائر سوق العملات اليوم بوضوح، لتعبر عن تعافي شهية المخاطرة النسبي، فضلا عن انخفاض فائدة البنك الوطني السويسري مقارنة بالبنوك الرئيسية الأخرى، مما يجعله أقل جاذبية أمام أقرانه، حتى تكبد خسائرا اليوم بلغت نسبتها 2.09% أمام العملات الأخرى.

اليورو يعمق خسائره

وبالمرتبة الثانية في قائمة العملات الخاسرة لليوم، جاءت العملة الأوروبية الموحدة التي تكبدت نسبة بارزة من الخسائر أمام العملات الرئيسية الأخرى وصلت إلى 1.29% تقريبا، حيث يتضرر اليورو بالوقت الراهن بشدة من تنبؤات الركود الاقتصادي بمنطقة اليورو مع تباطؤ معدلات النمو الأوروبية.

وقد أوضحت بيانات مديري المشتريات بالقطاعين الخدمي والصناعي دخول منطقة اليورو في مرحلة الإنكماش الاقتصادي بالفعل بقيادة أكبر اقتصادتها، ألمانيا، حيث جاءت القراءات دون مستوى الـ50 نقطة، وتأثر اليورو سلبا بهذه البيانات ووقع لأدنى مستوياته منذ 20 عام.

الدولار الأمريكي يفقد زخمه الصعودي

وجاء الدولار الأمريكي ، سيد العملات ، بالمرتبة الثالثة بقائمة الخاسرين، ليتكبد نسبة ملحوظة من الخسائر أمام بقية العملات الرئيسية الأخرى بلغت نحو 0.22% تقريبا، متأثرا بتذبذب شهية المخاطرة اليوم.

ومع هذا، فمع وصول مؤشر الدولار الأمريكي فوق مستوى 109 نقطة، صعد الخبراء توقعاتهم حيال قوة أداء الدولار الأمريكي خلال الفترة القادمة، خاصة في ظل التراجع الهائل للعملة الأوروبية الموحدة أمامه.

الدولار الأسترالي آخر العملات الخاسرة

وتلا الدولار الاسترالي نظيره الأمريكي بقائمة العملات الخاسرة اليوم، ليتكبد الاسترالي خسائرا هامشية بمعاملات الفوركس وصلت نسبتها إلى 0.06% تقريبا مقابل بقية العملات الرئيسية، بعد ظهور بيانات تدل على انكماش مؤشر PMI الخدمي أمس، ومعه تنتهي قائمة العملات الخاسرة.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image