هل سيتم تقرير التوظيف الأمريكي موجته العرضية ؟

شهد الدولار يوم الأمس انتعاشاً كبيراً ، إلا أن انتعاشه لم يكن قوياً بالقدر الكافي لتغيير الاتجاه الهابط على المدى القصير. أما عن توقعات الدولار الأمريكي فلا تزال منخفضة خلال وقتنا الحالي حيث سيتسلط الضوء على ما إذا كان تقرير التوظيف الأمريكي سيبدأ اتجاها هابطاً أم أنه سوف ينتهج اتجاها عكسياً . هذا و يتوقع الاقتصاديون الأمريكيون أن يتراجع المؤشر بواقع -345 ألف في سوق العمل في يوليو . في الوقت نفسه ، من المتوقع أن يقفز معدل البطالة الأمريكي ليسجل 9.6% مقابل 9.5% .

فالعرض السابق للمؤشرات يدعم التوقعات بوجه عام . أولاً : لأنه على الرغم من أن قراءة مؤشر ADP للتوظيف و التي صدرت يوم الأربعاء الماضي قد جاءت مخيبة لآمال الأسواق إلا أن القراءة تحسنت بشكل ملحوظ مسجلة -37 . أما عن مكونات التوظيف لمؤشرات ISM فقد قدم دعماً أقل لتراجع تقرير التوظيف الأمريكي . حيث ارتفع التوظيف في القطاع التصنيعي لمؤشر ISM لشهر جديد بواقع 45.6 . في الوقت نفسه تراجع التوظيف في القطاع الخدمي لمؤشر ISM في يوليو إلا أنه لا يزال فوق المستوى 40 حيث سجل 41.5 .و على كلٍ ، فعرض البيانات تشير إلى أن قراءة مؤشر التوظيف في القطاع غير الزراعي قد تتراوح فيما بين -300 و -400 ألف و من المرجح أن يقترب من -300 ألف . فالتساؤل حول اتمام تقرير التوظيف الأمريكي موجته العرضية لا يزال يطرح نفسه الآن في ظل معدل البطالة ومؤشر ثقة المستهلك الذي ارتد ثم تراجع من جديد ليسجل 46.6 في يوليو ، قد يكون إشارة إلى أن معدل البطالة سيكون أسوا من التوقعات .

 

من ناحية أخرى ، ارتفع معدل البطالة السويسري مسجلاً 3.9% في يوليو تزامناً مع التوقعات . أما عن مؤشر مدخلات المنتجين للمملكة المتحدة فقد تراجع مسجلاً -1.4% مقابل التوقعات التي سجلت -0.8% و كذلك مقابل القراءة السابقة المُعدلة و التي سجلت 0.5%. أما عن مخرجات أسعار المستهلكين فقد ارتفع مسجلاً 0.3% مقابل التوقعات التي سجلت 0.2% و كذلك مقابل القراءة السابقة و التي سجلت 0.0% . أما عن مؤشر الإنتاج الصناعي الألماني فمن المتوقع أن يرتفع بواقع 0.5% على أساس شهري في يونيو . كما ستسترعي بيانات التوظيف الكندية تركيز السوق من جديد حيث من المتوقع أن يشهد تراجع بواقع -20 ألف في يوليو تزامناً مع معدل البطالة الذي قفز مسجلاً 8.8% . هذا و من المتوقع أن يسجل مؤشر PMI الصادر عن معهد أيفي تراجعاً طفيفاً بواقع 55 في يوليو و على الرغم من ذلك التراجع إلا أن المستوى لا يزال فوق المستوى 50.

 


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image