فرنسا تتوقع ارتفاع عجز الموازنة بقوة خلال العام الجاري

فرنسا تتوقع ارتفاع عجز الموازنة بقوة خلال العام الجاري
فرنسا

توقع وزير الحسابات العامة في فرنسا، جيرالد دار مانان، في تصريحات صحفية اليوم الخميس بأن يرتفع عجز الموازنة بنسبة 11,4% من الناتج المحلي الإجمالي للبلاد خلال العام الجاري، وذلك بالمقارنة بالتوقعات السابقة بتسجيل عجز نسبته 9,1%.

وأشار الوزير الفرنسي إلى أن ارتفاع عجز الموازنة بسبب انخفاض النشاط، وتعزيز الإنفاق لدعم الاقتصاد ضد تداعيات فيروس كورونا، وهو ما قد يؤدي إلى ارتفاع الديون، ورغم ذلك فلا تزال الأوضاع مستقرة.

وتجدر الإشارة إلى أن وزير المالية الفرنسي، برونو لومير، أكد خلال تصريحات صحفية سابقة بأن الحكومة تتوقع انكماش الاقتصاد الفرنسي بنسبة 11% هذا العام بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد على البلاد.


الندوات و الدورات القادمة