ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي بما يفوق التوقعات

مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي بقيمته الأساسية يرتفع بما يفوق التوقعات

ارتد مؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي لشهر يناير ليرتفع نتيجةً للارتفاع الذي طرأ على أسعار الوقود. إذ تم استثناء كلاً من أسعار الغاز و الغذاء ، حيث ظلت أسعارهما دون تغيير في هذا الشهر.

هذا و قد شهدت القراءة الموسمية المُعدلة لمؤشر أسعار المستهلكين الأمريكي قفزة كبيرة لتصل إلى 0.3% مقارنة بكل المؤشرات الأخرى لشهر يناير . يأتي ذلك توافقاً مع التوقعات ، في حين ارتفع المؤشر بقيمته الأساسية بواقع 0.2% مقابل التوقعات و التي بلغت نسبتها 0.1% ، و ذلك وفقاً للبيانات التي صدرت عن وزارة العمل الأمريكية اليوم الجمعة .

يأتي ذلك في ظل الانخفاضات التي شهدتها جميع المؤشرات الشهر الماضي و التي تم تعديلها بواقع 0.8% مقابل 0.7% حيث سجل مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية أدنى مستوياته.

هذا و قد مُنى المؤشر بقيمته الأساسية على أساس سنوي ـ حيث تم استثناء أسعار الغذاء و الطاقة ـ بتراجعاً وصلت نسبته إلى +1.7% مقابل قراءة الشهر السابق و التي بلغت +1.8% . كما انخفضت مستوى قراءة يناير لتكون أدنى من النسبة المستهدفة من قبل بنك الاحتياط الفيدرالي و التي تُقدر بنحو 2.00% .

هذا و قد ارتفعت أسعار الطاقة لشهر يناير بواقع 1.7% في أعقاب عدة أشهر من التراجع. و ذلك مقارنة بمعدلات أسعار العام الماضي ، حيث تراجعت أسعار الطاقة بواقع 20.4% . فقد كان سبب الانخفاض الشهري هو زيادة أسعار الوقود بواقع6.0% .

فعلى الرغم من تراجع أسعار الوقود و المرافق الآخرى بواقع 0.7% على أساس شهري إلا أن هذه الأسعار نفسها قد ارتفعت على أساس سنوي بواقع 5.1%. في حين ارتفعت أسعار الغذاء و الشراب بواقع 0.1% شهرياً إلا أنها ارتفعت بما تجاوز 5.2% سنوياً.

هذا و قد تأثرت أسعار مكونات السلع الأساسية بشدة حيث ارتفعت بواقع 0.5% مقابل الشهر الماضي ، إلا أنها انخفضت على أساس سنوي بواقع 4.0% . كما مُنيت أسعار السلع الأساسية في الأشهر الثلاث الماضية بانخفاضاً حيث بلغ المعدل السنوي لها 20.8% .

و على صعيد آخر قام مُلاك المنازل المؤجرة برفع معدلات الإيجار بواقع 0.3% مقابل الشهر السابق لتبلغ نسبة ارتفاعها الآن 2.2% خلال نفس الفترة من العام الماضى.

كما كشف مؤشر قطاع الإسكان عن حالة من عدم النمو في هذا الشهر إلا أن المؤشر قد ارتفع على أساس سنوي ليسجل 2.2% .

في الوقت نفسه ، طرأ على المؤشر الخدمي ارتفاعاً طفيفاً بواقع 0.1% لشهر يناير . و على مدار العام ارتفعت أسعار مكونات المؤشر بواقع 2.8%.

هذا و قد ارتفعت أسعار الملابس بواقع 0.3% لهذا الشهر و ذلك في أعقاب انخفاضها بواقع 0.6% في الشهر السابق، و بالتالي فقد سجل المعدل السنوي للتغير -0.9%.

كما ارتفعت تكاليف الانتقالات بواقع 1.3% لهذا الشهر ، بينما تراجع المعدل السنوي للمؤشر نفسه بواقع 12.6% .

الندوات و الدورات القادمة