توقعات مبيعات التجزئة الأمريكية

مبيعات التجزئة الأمريكية و توقعات بأن تواصل انخفاضها للشهر السابع على التوالي

من المتوقع أن ينخفض مؤشر مبيعات التجزئة الأمريكية للشهر السابع على التوالي في يناير الحالي هذا و قد تراجع مؤشر انفاق المستهلكين في ظل موجة الركود التي تضرب البلاد .

فالأزمة الحالية قد وضعت معدل انفاق الاستهلاك في مأزق كبير " هذا ما قالته آلن زينتر إحدى الاقتصاديين البارزين في بنك طوكيو ـ ميتسوبيشي. و أضافت قائلة : هناك أمل ضعيف بالنسبة لمبيعات التجزئة لشهر يناير الماضي ،حيث أنه ليس هناك سوى مبيعات المنتجات البترولية و التي ازدادت بشكل كبير خلال الشهر . و أضافت ، إلا أن هذا الأمر لن يدوم أيضاً حيث من المتوقع أن تهوى مبيعاتها بشكل كبير " .

في الوقت نفسه ، يتوقع الاقتصاديون أن تتراجع البيانات الأساسية لمبيعات التجزئة بواقع 0.8% في يناير الحالي ، و المبيعات دون قطاع السيارات و الذي من المتوقع أن ينخفض أيضاً بواقع 0.4% .مقابل تراجع المبيعات بواقع 2.7% في ديسمبر الماضي ، و المبيعات دون قطاع السيارات و التي تراجعت بواقع 3.1% . فتراجع شهر ديسمبر الماضي لتسجل انخفاضاً للشهر السادس على التوالي . فهذا الأمر لم يشهد الاقتصاد مثله منذ المسح الذي أجرته لجنة التقصي في العام 1970.

هذا و قد مُنى المؤشر الرائد للمبيعات بضعفاً كبيراً ، حيث كشف المسح الذي تم إجراؤه من قبل سلسة محال تشان عن تراجعاً في المبيعات بلغت نسبته 1.6% في يناير الماضي . في الوقت نفسه ، كشف تقرير تشان الإسبوعي عن تراجعاً اسبوعياً في مبيعات التجزئة في شهر يناير الماضي ، الأمر الذي من شأنه ان يؤثر على المعدل السنوي لمبيعات التجزئة .


الندوات و الدورات القادمة