تباطؤ معدل انخفاض المؤشر الرائد بكندا


تباطأ معدل انخفاض المؤشر الرائد ليصل إلى 0.1% في مايو، ليعد أدنى انخفاض منذ 9 أشهر متتالية. هذا ويعد انتقال المؤشر من انخفاض من 0.9% في أبريل إلى 0.1% في مايو بمثابة التغير الأكبر للمؤشر- في أي من الاتجاهين- منذ ديسمبر 1965.
ويعد التحول الأكبر في أسواق الإسكان و الأسهم. حيث تحول مؤشر الإسكان عن الانخفاض في أبريل إلى ارتفاع بنحو 0.1% في مايو، حيث استمرت مبيعات المنازل القائمة في الانتعاش بسرعة. هذا وقد ارتفع مؤشر الأسهم بنحو 3.2%، نتيجة ارتفاع أسعار السلع وكذلك الأسهم المالية.
ومن ناحية أخرى، لا يزال القطاع العائلي تنتابه حالة من الحرص بشأن إنفاق المزيد من الأموال، بعيدا عن المكاسب المحققة في المنازل القائمة. هذا واستمرت مبيعات الأثاث والأجهزة في الانخفاض، مما يعكس الضعف المستمر في مبيعات المنازل الجديدة.
علاوة على ذلك، واصل الانتاج التصنيعي هبوطه. وعلى الرغم من الانخفاض الحاد في الانتاج إلا أن الشحنات استمرت في الانخفاض بوتيرة أسرع من مخزونات السلع النهائية. كما لا تزال تتسم الطلبات الجديدة بالضعف خاصة المتعلقة بالصادرات والسلع الرأسمالية. وما يعد علامة جيدة للصادرات الكندية هو توقف المؤشر الرائد بالولايات المتحدة عن التدهور، عقب تكبده لخسائر على مدار عام كامل.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image