الاقتصاد الأسترالي على الطريق نحو الانتعاش

ارتفع المؤشر الرائد الصادر عن ميلبورن بنحو 0.7% في أبريل، ومنخفض بنحو 3.5% على أساس سنوي، وذلك وفقا للمسح الصادر اليوم الأربعاء.
كما كانت القراءة السنوية للمؤشر في شهر مارس -5.1 و في شهر فبراير -6.1.
ولكن لايزال المؤشر الذي يقيس المعدل المحتمل للنشاط الاقتصادي خلال الـ 3 أو 9 أشهر المقبلة دون معدل النمو طويل الأجل عند 3%.
هذا وقد صرح " ايفانس " كبير الاقتصاديين بويستباك بأن يعد ذلك المعدل من النمو تحسن ملحوظ منذ فبراير، عندما انخفض المؤشر إلى أدنى مستوياته، ولكننا لا نزال نتوقع مزيد من معاناة الاقتصاد خلال الأشهر المقبلة.
كما أضاف بأن قراءة شهر فبراير كانت الأدنى منذ 1982، ولا تزال الوتيرة الحالية متوافقة مع انكماش الاقتصاد الأسترالي في أرباع يونيو و سبتمبر، ولكن إذا استمرت وتيرة التحسن على هذا النحو، فمن المحتمل أن نشهد نمو إيجابي في الربع الأول من عام 2010.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image