التيسير النقدي أصبح أمراً مطروحاً لدى الوطني السويسري

التيسير النقدي أصبح أمراً مطروحاً لدى الوطني السويسري

توقع بنك دانسكي زيادة الإجراءات المتخذة من البنك الوطني السويسري لخفض قيمة الفرنك عقب تراجع زوج اليورو فرنك أمس أدنى المستوى 1.05، قائلاً أن تدخل البنك بشراء العملات الأجنبية لخفض قيمة الفرنك بمثابة أول أدواته، بينما أشار صندوق النقد الدولي في بداية هذا الأسبوع إلى إمكانية تحركه نحو مزيد من الإجراءات التسهيلية عن طريق اتباع سياسة تيسير نقدي خاصة بالعملات الأجنبية، وصرح أحد أعضاء البنك أن ذلك الخيار مطروحاً لديهم.

وأشارت توقعات دانسكي إلى انتظار الوطني السويسري مزيد من هبوط اليورو فرنك خلال 6 إلى 12 شهر في ظل ضعف اليورو نتيجة سياسة التيسير النقدي، لتسهيل سياسته مستخدماً خفض الفائدة أو شراء الأصول.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image