وارش: الاحتياطي الفيدرالي بحاجة إلى أن يكون أسرع وأقوى من المعتاد

صرح كيفين وارش- عضو مجلس محافظي الاحتياطي الفيدرالي- بأن تدابير استراتيجية الخروج ستحدث قبل أن تكون هناك حاجة واضحة إليها، كما ستكون هناك حاجة إلى أن تكون سريعة وأقوى من "المعتاد". هذا، وقد وضع الاحتياطي الفيدرالي موضع التنفيذ العديد من البرامج المعدة خصيصًا لدعم الأسواق المالية. وقد تمت صياغة هذه القوانين في محيط أزمة في الوقت الذي كان المسؤولون يحاولون "مهما كلف الأمر" سحب الاقتصاد من على شفير الانهيار. وفي مقالة نشرها وارش بصحيفة وول ستريت جورنال أفاد بأن الاحتياطي الفيدرالي يتعين أن يسير على نفس الوتيرة من القوة لإلغاء هذه البرامج، حيث قال وارش: "إذا كان ما تم اتخاذه من تدابير ملائماً مهما كان نوعه، فمن المحتمل أن يكون هذا التوقف ضروريًا على قدم المساواة مع تلك التدابير في مرحلة ما خلال التعافي، وذلك لحماية مصداقية  الاحتياطي الفيدرالي". ومن المقرر أن يلقي وارش خطابًا في وقت لاحق من يوم الجمعة بمؤتمر الاحتياطي الفيدرالي بولاية شيكاغو يدور موضوعها حول الأزمة المالية.


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image