القراءات التصنيعية الأمريكية تبعث على التفاؤل

تحسنت الظروف التصنيعية بنيويورك في شهر أغسطس، وذلك وفقا لبيانات مؤشر التصنيع بولاية نيويورك اليوم الصادر عن بنك الاحتياطي الفيدرالي بولاية نيويورك.

هذا وقد ارتفع المؤشر ليصل إلى 12.1 من - 0.6 في يوليو، لتعد أول قراءة موجبة منذ أبريل 2008، كما وصل المؤشر على هذا النحو إلى أعلى مستوى منذ نوفمبر 2007 وهو الشهر السابق عن بداية موجة الكساد الاقتصادي.

جدير بالذكر أن القراءات فوق مستوى الصفر تشير إلى التفاؤل ونمو القطاع التصنيعي، في حين تشير القراءات تحت الصفر إلى التشاؤم، وأشارت بيانات اليوم إلى الارتفاع عن الصفر من القراءة السابقة عند -0.6 مما يشير إلى زيادة التفاؤل حول مستقبل القطاع التصنيعي، كما ارتفع المؤشر بمعدل أكبر من المتوقع بفارق ما يقرب من 9 نقاط، مما يزيد من قوة البيانات الاقتصادية. ومن ناحية أخرى، ارتفع مكونا المؤشر الرئيسين ألا وهما الطلبات الجديدة والشحنات إلى أعلى المستويات منذ أكثر من عام.

وفي أعقاب صدور بيانات المؤشر مباشرة، هبط الدولار بشكل طفيف مقابل العملات الأوروبية.

 


large image

الندوات و الدورات القادمة

large image