كيف أثرت أحداث وتصريحات اليوم على شهية المخاطرة بالاسواق؟

كيف أثرت أحداث وتصريحات اليوم على شهية المخاطرة بالاسواق؟
شهية المخاطرة

شهدت شهية المخاطرة بالأسواق اليوم تراجعا واضحا على الأصول الأكثر عرضة للمخاطر، وسط تهديدات بوتين بوقف صادرات روسيا من النفط والغاز، وتصريحات لجنة السياسة النقدية لبنك إنجلترا التي افتقدت للثقة، فضلا عن التوقعات المتشائمة لبنك جولدمان ساكس بشأن الأسهم العالمية، وفيما يلي تطورات شهية المخاطرة على أبرز الأصول المتداولة بالأسواق العالمية:

أولا: شهية المخاطرة وأسواق الأسهم:

تراجعت شهية المخاطرة لدى المستثمرين بأسواق الأسهم العالمية، حيث يتجه مؤشر البورصات العالمية الرئيسي نحو تسجيل تاسع تراجعاته اليومية، وسط توقعات جولدمان ساكس بأن سوق الأسهم لم تنتهي من خسائرها بعد، وأنها ستستمر بالهبوط.

وتراجعت مؤشرات الأسهم الأوروبية خلال تعاملات جلسة اليوم، مع تهديدات بوتين بوقف تصدير مصادر الطاقة الروسية، إذا تم وضع حد لأسعار الغاز والنفط وفقا لما صرح به الاتحاد الأوروبي.

كما شهدت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية تراجعا أيضا في تعاملات ما قبل السوق، بعد تصريحات عضو الفيدرالي الأمريكي توماس باركين اليوم بأن الركود لا يعني بالضرورة انخفاضا كارثيا للنشاط الاقتصادي، مما يشير إلى أنه لا يستبعد احتمال ركود الاقتصاد الأمريكي.

وعلى الجانب الآخر، تراجعت مؤشرات الأسهم اليابانية بشكل كبير مع إغلاق الجلسة، وسط الإنخفاضات الحادة التي يشهدها الين في سوق العملات، في حين ارتفعت مؤشرات الأسهم الصينية الرئيسية.

ثانيا: شهية المخاطرة والدولار الأمريكي:

استمرت العملة الأمريكية بتوسيع أرباحها بقوة خلال تعاملات اليوم، وصعد مؤشر الدولار إلى 110.77 نقطة خلال الجلسة، متجاوزا أعلى مستوياته في 20 عاما، بعد تصريحات عضو الفيدرالي الأمريكي باركين صباح اليوم.

وأشارت تصريحات باركين إلى تأييده لرفع الفائدة بشكل قوي، مما دعم توقعات الأسواق لرفع الفائدة بواقع 75 نقطة أساس باجتماع سبتمبر، خاصة في ظل استمرار الأداء القوي لسوق العمل الأمريكي.

ثالثا: شهية المخاطرة والذهب:

ارتفعت أسعار الذهب هامشيا خلال تعاملات اليوم، وسط تزايد مخاوف المستثمرين من الركود العالمي، بعدما تراجعت في وقت مبكر من الجلسة لقاع أسبوع، واستطاع الذهب الصعود رغم الارتفاع الكبير للدولار، مستفيدا من تراجع عوائد سندات الخزانة الأمريكية

رابعا: شهية المخاطرة والنفط:

شهد النفط جلسة متقلبة للغاية خلال تعاملات اليوم، حيث بدء الجلسة مستكملا لاتجاهه الهبوطي السابق وسط تزايد المخاوف بتراجع الطلب العالمي على الخام نتيجة التباطؤ الاقتصادي، على الرغم من قرارات أوبك بخفض إنتاج النفط لدعم أسعار الخام غير المستقرة.

وشهدت الأسعار بعد ذلك تعافيا قويا دفعا لترتفع بما يقرب من 1 دولارا للبرميل، بعد تهديدات بوتين بوقف إمدادات النفط والغاز في حال وضع حد أعلى لأسعار مصادر الطاقة الروسية.

تأثير شهية المخاطرة على العملات والسلع:

شهية المخاطرة والدولار الأمريكي : ارتفع مؤشر الدولار - الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام 6 من العملات الرئيسية – بواقع 0.40% ليسجل 110.66 نقطة.

شهية المخاطرة و الذهب : ارتفعت أسعار العقود الآجلة للذهب هامشيا بواقع 0.1% لتسجل 1,714.60 دولارا للأوقية، كما ارتفعت العقود الفورية للسبائك بنحو 0.14% ليصل سعرها إلى 1,702.58 دولارا للأوقية.

شهية المخاطرة و النفط : تراجعت العقود الآجلة لخام برنت بنسبة 0.83% لتصل إلى 92.06 دولارا للبرميل، كما انخفضت أيضا أسعار خام غرب تكساس الأمريكي الوسيط إلى 86.19 دولارا للبرميل.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image