كيف أثر تراجع شهية المخاطرة اليوم على أسواق العملات والسلع؟

كيف أثر تراجع شهية المخاطرة اليوم على أسواق العملات والسلع؟
الاقتصاد

سجل مؤشر الخوف والطمع 23 نقطة اليوم الأربعاء، ليعبر عن شدة خوف المستثمرين خلال تداولات أسواق اليوم، وهو أدنى مستوى للمؤشر منذ مدة طويلة، ليعكس تراجع شهية المخاطرة الحاد.

حيث أكد وزير خارجية روسيا ، سيرجي لافروف، اليوم الأربعاء، بأن بلاده تعتزم مواصلة العملية العسكرية ضد أوكرانيا حتى تحقق أهدافها كليا، متهما وسائل الإعلام الغربية بتقديم تقارير أحادية الجانب عن الحرب بأوكرانيا ، مما حرك شهية المخاطرة نحو الهبوط.

الدولار الأمريكي اليوم

يتداول مؤشر الدولار الأمريكي DXY فوق مستوى الـ107 نقطة بقوة، وتستمر أرباح الدولار في الارتفاع بهذا الجو المحفوف بانخفاض شهية المخاطرة وعدم اليقين، حيث يلجأ المستثمرون إليه باعتباره ملاذا آمنا كالذهب في هذه الحالات.

وقد زاد من أرباح الدولار توقعات خبراء Commerzbank بأن حدوث ركود اقتصادي داخل الولايات المتحدة لم يعد يمثل ضررا على الدولار الأمريكي إذا اتجهت أوروبا نحو الركود الاقتصادي هي أيضا، ففي حالة تحقق هذا السيناريو سيكون الدولار الأمريكي أكبر المستفيدين.

سوق العملات الأجنبية

وفيما يخص العملات الرئيسية الأخرى عدا الدولار الأمريكي، فلا زال اليورو يتداول عند مستويات منخفضة مع انخفاض شهية المخاطرة ، كما تأثر الدولار الكندي بشكل أكثر خطورة نتيجة توقعات ركود الطلب العالمي على السلع الكندية.

ومن جهته، فقد تراجع الجنيه الاسترليني خلال تعاملات اليوم ليسجل أدنى مستوياته منذ مارس الماضي أمام الدولار الأمريكي، على وقع الأزمة السياسية التي تشهدها بريطانيا بالوقت الراهن والتي أثارت المخاوف حيال انهيار الحكومة البريطانية في ظل هذا الوقت العصيب.

النفط و الغاز الطبيعي

وقد برز تراجع شهية المخاطرة بقوة في سوق النفط العالمي من خلال ارتفاع أسعار خامي النفط القياسيين، خام برنت والخام الأمريكي، تزامنا مع قرار روسيا بوقف شحن النفط الكازاخستاني عبر خط قزوين لنقل النفط إلى الأسواق العالمية، والذي يعتبر من أكبر طرق نقل النفط من بحر قزوين إلى الأسواق العالمية.

وبالنسبة للغاز الطبيعي، فقد ارتفعت عقود الغاز الطبيعي الآجلة بقوة على مدار تداولات اليوم، مع تباحث الاتحاد الأوروبي بشأن وقف استيراد الغاز الطبيعي الروسي تماما، الأمر الذي أجج الأسواق وساهم في عزوف المتداولين عن المخاطرة.

شهية المخاطرة اليوم الأربعاء 6 يونيو 2022

ولهذا وبعد استعراض موجز لتحركات بعض السلع الهامة في أسواق اليوم، اتضح تأثير انخفاض شهية المخاطرة على هذه التحركات، وما لها من دور في تعزيز الحالة التشاؤمية التي يشهدها الاقتصاد العالمي خلال الفترة الراهنة.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image