تراجع المؤشر الأمريكي الرائد

تراجع المؤشر الأمريكي الرائد دون التوقعات

تراجع المؤشر الأمريكي الرائد دون المتوقع و ذلك لشهر فبراير حيث سجل انخفاضاً بلغت نسبته 0.4% على أساس شهري ، و ذلك وفقاً للمؤتمر الذي انعقد مؤخراً .


فقد أجمعت التوقعات على أن المؤشر سينخفض بواقع 0.6% ، حيث تم تعديل القراءة المرتفعة لشهر يناير الماضي لترتفع بواقع 0.1% مقابل 0.4% . حيث مُنى المؤشر الرائد بتراجعاً خلال الأشهر الستة الماضية بواقع 4.1% .

هذا و قد شهد المؤشر مساهمات إيجابية من قبل مؤشر طلبات السلع الاستهلاكية و طلبات السلع الرأسمالية باستثناء سلع وزارة الدفاع ، و ارتفاع مؤشرات تصريحات البناء. هذا و قد سجلت طلبات السلع الاستهلاكية ارتفاعاً بلغت نسبته 0.02% ، في حين ارتفعت السلع الرأسمالية باستثناء سلع وزارة الدفاع بواقع 0.02% ، كما ارتفعت تصريحات البناء بنسبة بلغت 0.08%. أما عن متوسط العمل الإسبوعي فقد تراجع بنسبة بلغت 0.13% مقابل الشهر السابق، في حين تراجع معدل إعانات البطالة الأمريكية بواقع 0.30% .

فالمؤشر المتوافق و الذي يقيس ما يحدث حالياً في الاقتصاد، قد تراجع بواقع 0.4% لشهر فبراير و ذلك في أعقاب التراجع الذي سجله المؤشر في الشهر السابق بواقع 0.6% . فخلال الأشهر الستة الماضية تراجع المؤشر المتوافق بواقع 6.1%.

أما عن المؤشر المتأخر ، و الذي ينظر فيما حدث بالنسبة للاقتصاد ، فقد تراجع بواقع 0.4% لشهر فبراير في أعقاب التراجع الذي مُنى به المؤشر في الشهر السابق بواقع 0.3%.


الندوات و الدورات القادمة