عضو المركزي الأوروبي: التضخم سيتراجع ولا دليل على آثار الجولة الثانية

عضو المركزي الأوروبي: التضخم سيتراجع ولا دليل على آثار الجولة الثانية
البنك المركزي الأوروبي

قال عضو مجلس إدارة البنك المركزي الأوروبي ، أولي رين ، يوم الجمعة ، إن توقعات التضخم تتسم بدرجة مرتفعة من عدم اليقين في الظروف الاستثنائية الحالية.

أضاف رين أنه من المتوقع أن يتراجع التضخم في منطقة اليورو العام المقبل ، مضيفا أن التضخم لم ينعكس على الاجور في إشارة إلى عدم ظهور تأثيرات الجولة الثانية للتضخم.

قال بنك فنلندا يوم الجمعة في تحديث لتوقعاته ، إن التضخم الفنلندي سيكون أعلى في العام المقبل مما كان متوقعا في السابق بسبب اضطرابات سلسلة التوريد ونقص المكونات وارتفاع أسعار المواد الخام.

يتوقع البنك الآن أن معدل التضخم سيبلغ 2% في المتوسط ​​خلال 2022 ، مقابل 1.5% توقعات سبتمبر، وخفضت توقعاتها للنمو الاقتصادي العام المقبل إلى 2.6% ، مقابل  2.8% في السابق، إذ أن أزمات سلاسل التوريد على الإنتاج.

وقال  رين الذي يشغل في الوقت نفسه، منصب محافظ بنك فنلندا، إن التضخم كان أسرع في النصف الثاني من عام 2021 مما كان متوقعا في السابق.

وتتماشى تعديلات البنك لتوقعاته مع البنك المركزي الأوروبي ، الذي رفع توقعاته أمس للتضخم ليصبحأعلى من هدفه البالغ 2%في عام 2022 ، لكنه لا يزال يصر على أن القفزة الحالية في التضخم مؤقتة.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image