بيانات التوظيف الأسترالية ونتائج الفيدرالي يتصدران الأسبوع الجاري

بيانات التوظيف الأسترالية ونتائج الفيدرالي يتصدران الأسبوع الجاري
بيانات اقتصادية

تنتظر الأسواق عدد من البيانات الاقتصادية الهامة خلال تداولات الأسبوع الجاري، على رأسهم بيانات سوق العمل في أستراليا. ونتائج اجتماع البنك الاحتياطي الأسترالي ونتائج اجتماع البنك الفيدرالي الأمريكي. إلى جانب انتظار بيانات مؤشر مديري المشتريات التصنيعي والخدمي في ألمانيا وفرنسا ومنطقة اليورو. وترقب تصريحات محافظ البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد. في حدثين هذا الأسبوع.

بيانات سوق العمل في أستراليا

نترقب بيانات سوق العمل في أستراليا لشهر أبريل. وتصدر هذه البيانات المهمة عقب انتهاء الشهر بفترة قليلة. لذلك فإن عوامل سرعة الإصدار والأهمية يكون لهما تأثيرا كبيرا على الأسواق. ومن المقرر صدور المؤشر في الساعة 1:30 ص بتوقيت جرينتش من يوم الخميس المقبل.

ويذكر أنه يعتبر مؤشر التغير في معدل التوظيف هو مؤشر لقياس الإنفاق الاستهلاكي، حيث أنه يوضح أداء النشاط الاقتصادي بشكل عام.  يشير ارتفاع القراءة عن التوقعات إلى التأثير بالإيجاب على الدولار الاسترالي، فيما يشير تراجعها عن التوقعات إلى تراجع الدولار الاسترالي.

نتائج اجتماع الفيدرالي الأمريكي

يٌشار إلى اجتماع لجنة الاحتياطي الفيدرالي(بالفومك)، وتُنظم اللجنة ثمانية اجتماع على مدار العام؛ لاستعراض الأوضاع المالية والاقتصادية؛ وتعتبر نتائج الاجتماع بمثابة تقرير مٌفصل عن الاجتماع الذي عقدته اللجنة منذ أسبوعين. توفر نتائج الاجتماع إشارات دقيقة بشأن موقف اللجنة من السياسة النقدية؛ وبالتالي يترقب تجار العملات نتائج الاجتماع بحثا عن البوادر التي تشير إلى قرار معدلات الفائدة المستقبلي. يصدر مجلس المحافظين النتائج.

وتعتبر نتائج اجتماع اللجنة بمثابة تقرير دقيق للاجتماعات اللجنة الأخيرة؛ ويوفر إشارات هامة للأوضاع الاقتصادية والمالية التي تؤثر على تصويت الأعضاء على قرار معدلات الفائدة. ولصدور هذه النتائج تأثير قوي على الأسواق لأن المستثمرين يدرسون النتائج بدقة في محاولة من جانبهم للاستدلال على مستقبل السياسة النقدية للفيدرالي الأمريكي من خلال معرفة تفاصيل ما دار في الاجتماع الماضي ووجهة نظر أعضاء الفيدرالي بشأن قرار الفائدة والأوضاع الاقتصادية الأمريكية، وهو ما يكون له تأثير قوي على الدولار وأزواجه.

نتائج اجتماع الاحتياطي الأسترالي

يصدر الاحتياطي الأسترالي نتائج الاجتماع عقب أسبوعين تقريبا من انعقاده. وتشير نتائج الاجتماع إلى أدق التفاصيل التي قد تم تناولها خلال الاجتماع، فضلا عن رؤية أعضاء مجلس الاحتياطي الاسترالي للوضع الاقتصادي ومدى تأثيره على قرار معدلات الفائدة.

وننتظر محضر اجتماع لجنة السياسة النقدية يوم الثلاثاء في الغد. وإذا جاء البيان محايدا أكثر من المتوقع، يؤثر ذلك بالسلب على الأسترالي. أما إذا جاء البيان متفائلا أكثر من المتوقع، يكون ذلك إيجابيا للأسترالي.

بيانات مؤشر مديري المشتريات في ألمانيا

يقيس مؤشر مديري المشتريات التصنيعي والخدمي مستوى نشاط مديري المشتريات في القطاع التصنيعي. يعتمد هذا المؤشر بشكل أساسي على بيانات الاستطلاع الأصلي التي تم تجميعها من جانب 1000 شركة داخل القطاعات التصنيعية والخدمية الألماني.

وفي حالة ارتفاع المؤشر فوق المستوى 50.0 يشير ذلك إلى نمو اقتصادي. ولكن إذا جاء دون هذا المستوى فيعكس ذلك انكماش اقتصادي. ينقسم هذا التقرير إلى إصدارين يفصل بينهما أسبوع- القراءة الأولية والقراءة النهائية.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image