ملخص أحداث الأسبوع المنتهي في 4 ديسمبر

ملخص أحداث الأسبوع المنتهي في 4 ديسمبر
ملخص أحداث الأسبوع

خلال تداولات سوق العملات هذا الأسبوع، شهدنا صدور العديد من البيانات الاقتصادية المهمة وعلى رأسها بيانات التوظيف الأمريكية، وشهادة جيروم باول، بالإضافة إلى اجتماع أوبك، وأيضا، تطورات حزمة التحفيز الأمريكية، وهو ما كان له تأثير قوي على تداول العملات مثل الدولار الأمريكي والاسترليني والدولار الكندي، بالإضافة إلى الذهب والنفط الخام، وفيما يلي أهم الأحداث التي شهدها الأسبوع:

شهادة جيروم باول أمام الكونجرس الأمريكي

استمرت شهادة محافظ الفيدرالي الأمريكي جيروم باول لمدة يومين أمام الكونجرس الأمريكي، وتحدث فيها عن برامج الإقراض الطارئة، وضرورة الاستمرار في تقديم الدعم النقدي والمالي للاقتصاد الأمريكي من أجل مساعدته في التعافي من أضرار فيروس كورونا المستجد.

وأشار باول إلى أن الاقتصاد الأمريكي يتعافى بوتيرة جيدة وأفضل من المتوقع، ولكن ارتفاع وتيرة إصابات فيروس كورونا مجددا عالميا وفي الولايات المتحدة من شأنه أن يمثل المزيد من المخاطر حول التوقعات الاقتصادية مستقبلا، وبالتالي فالفيدرالي قد يعمل على تعزيز التسهيلات النقدية حتى يدعم الاقتصاد الأمريكي، وسوف يأخذ ما يلزم من إجراءات لدعم تعافي الاقتصاد الأمريكي من تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد.

تغطية حية: اليوم الأول من شهادة جيروم باول أمام الكونجرس الأمريكي

تغطية حية: اليوم الثاني من شهادة جيروم باول أمام الكونجرس الأمريكي

تطورات حزمة التحفيز الأمريكية

يجري الكونجرس الأمريكي حاليا مباحثات حول إقرار حزمة التحفيز المنتظرة لدعم الاقتصاد الأمريكي في التعافي من تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد، ولقد صرح الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن بأن المفاوضات حول حزمة التحفيز بنحو 900 مليار دولار، ستكون بداية جيدة، وأن حزمة التحفيز بنحو 900 مليار دولار لن تكون كافية، ولكنها ستغطي الاحتياجات الأكثر إلحاحا للناس الذين فقدوا وظائفهم والذين سيصبحون بلا مأوى بعد عيد الميلاد لأنهم عاجزون عن دفع الإيجار، كما سيساعد ذلك في سداد القروض.

الرئيس الأمريكي المنتخب يتحدث عن حزمة التحفيز

استمرار ارتفاع وتيرة إصابات فيروس كورونا

كشفت بيانات جامعة جونز هوبكنز أمس الخميس عن أن الولايات المتحدة سجلت 196227 حالة إصابة بفيروس كورونا خلال الأربع وعشرون ساعة الماضية، وذلك بالمقارنة مع تسجيل حوالي 152022 حالة أول أمس الأربعاء.  وفي الوقت ذاته، أظهرت البيانات بأن البلاد سجلت نحو 2762 حالة وفاة بفيروس كورونا خلال نفس الفترة، وذلك مقارنة مع تسجيل حوالي 1251 حالة وفاة أول أمس الأربعاء.

أظهرت بيانات الصحة في ألمانيا الصادرة اليوم الجمعة بأن عدد إصابات فيروس كورونا المستجد داخل البلاد ارتفع بحوالي 23449 حالة خلال الأربع وعشرون ساعة الماضية، وبذلك يرتفع إجمالي إصابات كورونا إلى 1130237 حالة حتى اليوم. وفي الوقت ذاته، ارتفعت وتيرة وفيات فيروس كورونا داخل ألمانيا بنحو 432 حالة جديدة خلال نفس الفترة ليرتفع إجمالي إصابات كورونا داخل ألمانيا إلى 18034 حالة.

ارتفاع سعر النفط الخام بشكل ملحوظ بعد قرار أوبك+

اتفق تحالف أوبك+ أمس الخميس على زيادة معدلات إنتاج النفط الخام بشكل طفيف بداية من يناير المقبل بهدف استمرار الحفاظ على توازن الأسواق بعد تضرره من تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد مؤخرا. ولقد قرر تحالف أوبك+ زيادة إنتاج النفط الخام بنحو نصف مليون برميل فقط بداية من يناير، ويعني ذلك بأن الإنتاج سيرتفع إلى 7.2 مليون برميل يوميا، مقارنة بالتخفيضات الحالية والتي تقدر بحوالي 7.7 مليون برميل يوميا.

على ماذا انتهي اجتماع تحالف أوبك+؟

صدور بيانات التوظيف الأمريكية

أوضحت بيانات سوق العمل الأمريكي الصادرة اليوم الجمعة عن مكتب العمل بأن بيانات التوظيف قد جاءت أقل من المتوقع خلال نوفمبر مع استمرار تفشي فيروس كورونا مجددا داخل الولايات المتحدة ، حيث أضاف الاقتصاد بالقطاع غير الزراعي نحو 245 ألف وظيفة، بأقل من توقعات الأسواق بأن يضيف الاقتصاد حوالي 480 ألف وظيفة،  ومقارنة مع القراءة السابقة التي أظهرت إضافة الاقتصاد حوالي 638 ألف وظيفة خلال أكتوبر الماضي، والتي تم مراجعتها على نحو سلبي إلى 610 ألف وظيفة فقط. وفي الوقت ذاته، كانت قراءة معدلات البطالة إيجابية، حيث انخفض معدل البطالة خلال نفس الفترة إلى النسبة 6.7%، بينما كانت التوقعات تشير إلى انخفاض البطالة داخل الولايات المتحدة إلى 6.8% خلال نوفمبر الماضي. وسجلت القراءة السابقة نحو 6.9%.

هذه الأحداث والبيانات الاقتصادية التي شهدها هذا الأسبوع كان لها تأثير على تداول سوق العملات وبخاصة على عملات مثل الدولار الأمريكي والذي انخفض بقوة وسجل أدنى مستوياته منذ عامين ونصف تقريبا، وارتفاع أسعار الذهب و أسعار النفط الخام خلال التداولات.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image