ستاندرد آند بورز تحذر من ارتفاع الدين العالمي لمستويات قياسية

ستاندرد آند بورز تحذر من ارتفاع الدين العالمي لمستويات قياسية
الاقتصاد

حذرت وكالة ستاندرد آند بورز خلال تقرير اليوم الخميس من خطورة ارتفاع الدين العالمي إلى مستويات قياسية جديدة بنهاية العام الجاري، حيث رأت الوكالة بأنه من المرجح ارتفاع الدين العالمي والذي يتضمن ديون الحكومات والشركات والأسر بنسبة 10% من الناتج المحلي الإجمالي خلال العام الحالي ليصل إلى 200 تريليون دولار.

وأشارت ستاندرد آند بورز إلى أنه على الرغم من ذلك، فمن المرجح تجنب سيناريو حدوث أزمة ديون عالمية في المدى القريب، وذلك بافتراض تعافي الاقتصادات العالمية، والطلب من جانب القطاع الخاص بدع من احتمالية توفير لقاح كورونا بحلول منتصف العام المقبل، بالإضافة إلى السياسات النقدية والمالية الداعمة للاقتصادات العالمية.

وكانت وكالة موديز للتصنيفات الإئتماني قد حرذرت في وقت سابق من أن مستويات الديون في الدول الكبرى سترتفع بقوة وتحديداً بنسبة 19% في المتوسط خلال العام الحالي بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد السلبية على اقتصادات هذه الدول.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image