ملخص أحداث الأسبوع المنتهي في 9 أكتوبر

ملخص أحداث الأسبوع المنتهي في 9 أكتوبر
ملخص أحداث الأسبوع

خلال هذا الأسبوع، شهدنا العديد من الأحداث والبيانات الاقتصادية الهامة وعلى رأسها بيانات التوظيف الكندية، واستمرار تصاعد المخاوف حول موجة ثانية من فيروس كورنا، وتطورات اتفاق البريكست بين بريطانيا ودول الاتحاد الأوروبي، وفيما يلي أهم الأحداث التي شهدها الأسبوع:

الاحتياطي الاسترالي يبقي على الفائدة دون تغيير

تضرر الدولار الاسترالي بشكل ملحوظ بعد أن أعلنت لجنة السياسة النقدية في البنك الاحتياطي الاسترالي الإبقاء على الفائدة دون تغيير عند النسبة 0.25% خلال اجتماعها في شهر أكتوبر. وذلك بما يتطابق مع توقعات الأسواق والقراءة السابقة. وتضمن بيان الفائدة عدد من النقاط السلبية مثل الاقتصاد العالمي يتعافى تدريجيا بعد حالة الانكماش الملحوظة بسبب أزمة فيروس كورونا، وأنه من المرجح أن يكون الانتعاش أكثر صعوبة، وسيحتاج الاقتصاد لبعض الوقت للعودة إلى مستويات ما قبل الأزمة. كما أنه مرجحا أن يصل معدل البطالة إلى الذروة بمعدل أقل مما كان متوقعا في وقت سابق.

استمرار تصاعد المخاوف حول موجة ثانية لفيروس كورونا

أصدرت منظمة الصحة العالمية بيان جديد حول ارتفاع أعداد مصابي فيروس كورونا المستجد مجددا، قائلة بأن العالم شهد أعلى معدل إصابات يومي بفيروس كورونا المستجد بسبب ارتفاع أعداد مصابي الفيروس التاجي بقوة داخل الكثير من البلدان الأوروبية. وأشارت المنظمة إلى أن عدد الحالات الجديدة ارتفع بنحو 338.77 ألف شخص خلال الأربع وعشرون ساعة الماضية، ليتجاوز الرقم القياسي المسجل بالسابق عند 330.3 ألف حالة فقط يوم 2 أكتوبر الجاري.

أعلنت روسيا اليوم الجمعة عن نحو 12,126 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وهو رقم قياسي جديد، حيث كان الارتفاع اليومي القياسي السابق هو 11,656 حالة إصابة في 11 مايو الماضي، عندما كانت إجراءات الإغلاق الصارمة سارية في معظم أنحاء البلاد - ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 1,272,238 إصابة. هذا وقد تم تسجيل 201 شخصا توفوا بسبب كوفيد 19 في الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليرتفع عدد الوفيات الرسمي إلى 22,257 وفاة.

أوضحت بيانات الصحة في ألمانيا بأن إجمالي إصابات فيروس كورونا سجلت حوالي 4516 حالة جديدة خلال الأربع وعشرون ساعة الماضية، وهو أعلى مستوى للإصابات منذ 10 أبريل الماضي. كما تم تسجيل 11 حالة وفاة بهذا الفيروس الخطير خلال نفس الفترة ليصل إجمالي وفيات فيروس كورونا داخل ألمانيا إلى 9589 حالة حتى اليوم.

تطورات مباحثات البريكست

شهدت مفاوضات البريكست سجالا قويا خلال الأسبوع الحالي، وهو ما أثر على تداولات الاسترليني وأهم هذه التطورات على الإطلاق ما يلي:

صرح المتحدث الرسمي باسم رئيس وزراء بريطانيا بأن المفاوضات التي قد تمت خلال الأسبوع الجاري  مع  الاتحاد الأوروبي بخصوص البريكست قد أسفرت عن نتائج جيدة في بعض البنود؛ بالإضافة إلى أن بريطانيا لاتزال ملتزمة بالسعي للوصول إلى اتفاق بريكست وستعمل على ذلك خلال الأسبوع المقبل.

قالت تقارير صحفية اليوم الخميس نقلا عن كبير مفاوضي الاتحاد الأوروبي حول البريكست ، ميشيل بارنييه، خلال تصريحاته بأنه لا يعتقد بأن التوصل إلى الاتفاق التجاري مع بريطانيا في منتصف أكتوبر الجاري وتحديدا قبل القمة الأوروبية سيكون أمرا متاحا، ولم يتم ذكر المزيد من التفاصيل بهذا الشأن.

صرح رئيس وزراء بريطانيا بوريس جونسون اليوم لوكالات أنباء دولية بأن بلاده غادرت الاتحاد الأوروبي بالفعل، وأن بريطانيا ستعمل على إتمام خروجها من الاتحاد الأوروبي بقدوم يناير المقبل، وهو ما سيمثل استعادة بريطانيا لكامل سيطرتها على النظام التشريعي وحدودها ونظامها المالي كذلك.

بيانات التوظيف الكندية

أصدر مكتب الإحصاء الكندي اليوم الجمعة بيانات سوق العمل في كندا خلال شهر سبتمبر الماضي، وقد أظهرت البيانات تحسن  أداء مؤشر التغير في التوظيف خلال تلك الفترة، حيث أضاف الاقتصاد نحو 378.2 ألف وظيفة متجاوزا توقعات الأسواق بإضافة الاقتصاد نحو 150.0 ألف وظيفة فقط. وكانت القراءة السابقة للمؤشر قد سجلت ارتفاعا بنحو 245.8 ألف وظيفة، خلال شهر أغسطس الماضي.

في الوقت نفسه، كانت قراءة معدل البطالة أفضل من التوقعات فقد ارتفع معدل البطالة بنسبة 9.0% خلال سبتمبر الماضي، مقابل توقعات الأسواق بتسجيل زيادة بحوالي 9.8%، كما أن تلك القراءة أفضل من القراءة السابقة خلال أغسطس حيث سجل ارتفاع بنسبة 10.2%..

هذه الأحداث الرئيسية وغيرها كان لها تأثير قوي على الكثير من العملات مثل الدولار الأمريكي ، الدولار الكندي، الدولار الاسترالي، اليورو، والاسترليني بالإضافة إلى بعض السلع الرئيسية وعلى رأسها النفط الخام والذهب والذين حقق أرباح قوية هذا الأسبوع.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image