مسؤول إيطالي يحذر من التأثير الاقتصادي المحتمل لفيروس الكورونا

مسؤول إيطالي يحذر من التأثير الاقتصادي المحتمل لفيروس الكورونا
إيطاليا

قال نائب وزير المالية الإيطالي، أنطونيو ميساني، اليوم الخميس، إن المناطق الأربع الأكثر تضررًا من تفشي فيروس الكورونا تشكل 50% من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي. وأضاف نائب وزير المالية أن تفشي الفيروس حتى الآن أثر على القطاعات المرتبطة بصورة أكبر بالتجارة مع الصين مثل التصنيع والسياحة.

وأشار أنطونيو ميساني أن الوقت لا يزال مبكر لتحديد ما إذا كان هذا الوضع سيدفع إيطاليا إلى الركود، كما ذكر أن كل شئ سيتوقف على مدى قوة انتشار المرض واستمراره في البلاد، ولذلك يصعب تحديد العواقب الاقتصادية لانتشار فيروس الكورونا.

وأكد ميساني على أن الحكومة في إيطاليا تعمل على مساعدة القطاعات الأكثر تضررًا في الوقت الحالي من خلال التدابير المالية. وشدد على أن إيطاليا آمنة تمامًا، كما أن لديها نظام للصحة العامة قادر على مواجهة تلك الحالة الطارئة.

وتجدر الإشارة إلى أن إيطاليا تعد أكبر الدول الأوروبية من حيث أعداد المصابين بفيروس الكورونا، حيث بلغت الأعداد صباح اليوم نحو 447 مصابًا، ووفاة 12 شخصًا. 


الندوات و الدورات القادمة