هل أنقذ ترامب الذهب بدلًا من إنقاذه الأسهم؟ تمهل قليلًا فالطريق وعر

هل أنقذ ترامب الذهب بدلًا من إنقاذه الأسهم؟ تمهل قليلًا فالطريق وعر

Investing.com - بعد مخاوف السوق من انهيار الذهب في أعقاب الكلمة التي ألقاها ترامب يوم أمس، حدث العكس، وتمكن الذهب من الارتفاع.

ترامب يخسر أمام الكورونا، والذعر مستمر

فيستمر فيروس كورونا في اجتياح العالم، بينما وصفه الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، بالوباء، تلك الكلمة التي تتحفظ منظمة الصحة العالمية في إطلاقها على الفيروس. وكذلك حذر وزير الصحة الألماني يوم أمس من احتمالية انتشار وبائي في ألمانيا بعد اجتياح الفيروس لإيطاليا.

وسجلت الولايات المتحدة حالة إصابة في كاليفورنيا لم تخالط أحد المصابين، ولم تذهب للصين، مما أثار هلع في الأسواق، وسط تحذيرات من مراكز الوقاية من تأثيرات تغير نمط الحياة اليومي في الولايات المتحدة.

وجاء صعود الذهب على خلفية الهبوط الذي نال من الدولار، مع زيادة توقعات السوق بتخفيض الفيدرالي معدل الفائدة، وبهبوط الدولار تهبط عوائد السندات لمستويات قياسية الانخفاض.

العملات: الدولار الأمريكي لا يكترث لترامب، وحالة إصابة تثير الذعر في أمريكا

وعند انتصاف الجلسة الأوروبية سجلت أسعار الذهب في المعاملات الآجلة 1,648.60 دولار للأوقية، بينما سجل الذهب في المعاملات الفورية 1,647.08 دولار للأوقية.

ودخل الدولار في عملية جني أرباح وتصحيح، بعد علامات التشبع البيعي التي اجتاحت الرسوم البيانية، ليهبط عن 1,689 دولار، وهو رقم قياسي لـ 7 سنوات.

ومن ناحية أخرى، فقد صندوق المؤشرات المتداولة للذهب SPDR Gold Trust مقدار 4.39 طن مكعب، ليسجل أول انخفاض منذ نهاية يناير الماضي، ويهبط قليلًا عن 940 طن مكعب، وهو أعلى مستوياته منذ نوفمبر 2016.

من ناحية فنية، يستمر الذهب في حيازة الدعم من المتوسط المتحرك لـ 50 يوم (وهو الممثل لتوازن القوى الشرائية والبيعية في الأسواق). وزالت الإشارات السلبية من ستوكاستيك، وهذا ما يعزز تقدم الذهب.

ولكن يبقى الصعود مرهونًا بثبات المعدن الأصفر أعلى مستويات 1,635.

وعكس الذهب مساره من 1,625 دولار للأوقية، ولكنه أمام عدة مقاومات الآن عند مستويات 1,650 وما فوقها.

عاد مؤشر القوة النسبية لوضعه الطبيعي، مع انتعاش الأساسيات المغذية للمعدن الأصفر، وربما يتوقف السعر قليلًا عند 1,673 دولار للأوقية، لو تمكن من اختراق 1,659 دولار للأوقية.

لو عادت الدببة للهيمنة على السوق اليوم، ربما سنرى هبوطًا لـ 1,618، ويقف الذهب عندها على أعتاب 1,600 دولار.

وفي الوقت الراهنة، تقف أقرب مقاومات الذهب عند 1,652 دولار للأوقية.

وينتظر الذهب دعمًا عند 1,645، ومقاومة عند ارتفاع الأسبوع الماضي لـ 1,650 دولار للأوقية.

وينتظر السوق اليوم عدد من البيانات الأساسية الهامة، ليستدل على وضع الاقتصاد الكلي الأمريكي، بالقراءة الأولى من الناتج المحلي الإجمالي للولايات المتحدة، وطلبات السلع المعمرة.

اقرأ من Investing.com:

هل انخفاض الذهب فرصة شراء؟

تحليل الذهب: إلى أين يستمر الهبوط؟


الندوات و الدورات القادمة