التقرير الأسبوعي: اليورو ينهي تداولات الأسبوع على تراجع طفيف

التقرير الأسبوعي: اليورو ينهي تداولات الأسبوع على تراجع طفيف
التقرير الاسبوعي

تراجع اليورو مع اقتراب الأسبوع على الانتهاء، بعد أن شهدت تحركات اليورو تباين في الأداء على مدار الأسبوع الجاري. يأتي هذا بالتزامن مع البيانات الصادرة في ألمانيا، وقرار المركزي الأوروبي بالإبقاء على معدلات الفائدة، في أولى اجتماعات كريستين لاجارد، عقب توليها منصب محافظ المركزي الأوروبي.

البيانات الاقتصادية في ألمانيا

بدأ زوج اليورو دولار تداولات الأسبوع على ارتفاع طفيف إلى مستويات 1.1077 عقب صدور بيانات الميزان التجاري في ألمانيا، والتي سجلت فائضًا بنحو 20.6 مليار يورو، متجاوزة توقعات الأسواق، الأمر الذي أدى إلى تراجع المخاوف من تباطؤ أكبر اقتصاد في منطقة اليورو.

واستمر زوج اليورو دولار في الارتفاع إلى مستويات 1.1097 بدعم من إيجابية بيانات ثقة المستهلك في ألمانيا، والتي جاءت أفضل من التوقعات حيث سجل المؤشر ارتفاعًا إلى النقطة 10.7. في الوقت نفسه، ضغط  قرار الاحتياطي الفيدرالي وتصريحات محافظه، جيروم باول، على تحركات الدولار الأمريكي، الأمر الذي دعم ارتفاع زوج اليورو دولار.

قرار البنك المركزي الأوروبي

ولم يستمر زوج اليورو دولار في الارتفاع على الرغم من إعلان البنك المركزي الأوروبي أمس الخميس عن قراره حول معدلات الفائدة وبيان السياسة النقدية، حيث أبقت اللجنة على معدلات الفائدة دون تغيير عند النسبة 0.25% على الإقراض الهامشي، ومستويات -0.50% على الإيداع، واستمرت الفائدة على عمليات إعادة التمويل دون تغيير عند المعدلات الصفرية.

وتجدر الإشارة إلى أن البنك قد ذكر في بيان السياسة النقدية أن اللجنة تتوقع أن تستمر معدلات الفائدة عند مستوياتها الحالية على الأقل حتى تتسارع معدلات التضخم وتقترب من الهدف المحدد لها عند 2%. في الوقت نفسه، قالت محافظ البنك المركزي الأوروبي، كريستين لاجارد، إن الحرب التجارية والمخاطر العالمية تؤثر سلبًا على القطاع التصنيعي في منطقة اليورو، إلا أنه لا يزال القطاع الخدمي وقطاع البناء في حالة جيدة.

وقد تراجع الزوج إلى مستويات 1.1103، متأثرًا بتصريحات، كريستين لاجارد، حول الاستمرار في الفائدة السلبية وبرنامج التيسير النقدي. ويتداول الزوج خلال الساعة الأخيرة عند مستويات 1.1122.

بيان السياسة النقدية الصادر عن البنك المركزي الأوروبي - ديسمبر

تغطية حية: المؤتمر الصحفي لمحافظ المركزي الأوروبي كريستين لاجارد