بيان الفائدة الصادر عن بنك كندا - ديسمبر

بيان الفائدة الصادر عن بنك كندا - ديسمبر
بنك كندا

تضمن بيان الفائدة الصادر عن بنك كندا عقب اجتماعه اليوم الأربعاء، ما يلي من نقاط:

  • قررت لجنة السياسة النقدية في بنك كندا الإبقاء على معدلات الفائدة دون تغيير عند النسبة 1.75% لليلة الواحدة، ومعدل الفائدة الرئيسية عند 2%، ومعدل الفائدة على الإيداع عند 1.50%.
  • توقعات البنك للاقتصاد العالمي تبدو سليمة، حيث توجد دلائل على استقرار النمو العالمي، ومن المتوقع تسارع وتيرة النمو خلال السنوات القليلة المقبلة.
  • قرارات البنوك المركزية ساهمت في دعم الأسواق المالية، ونقص المخاوف بشأن الركود الاقتصادي، وذلك على الرغم من استمرار بعض التوترات التجارية.
  • التوترات التجارية الحالية، وحالة عدم اليقين تضر بالنشاط الاقتصادي العالمي، وتمثل أكبر حخطر على التوقعات الاقتصادية.
  • أسعار السلع والدولار الكندي مستقران بشكل كبير.
  • لقد تباطأ الاقتصاد الكندي خلال الربع الثالث ونما بنسبة 1.3% كما هو متوقع.
  • إنفاق المستهلكين ينمو بوتيرة معتدلة في ظل نمو الأجور بشكل قوي.
  • الاستثمارات السكنية لا تزال تنمو بوتيرة قوية أيضاً، بدعم من نمو السكان، وانخفاض تكاليف الرهن العقاري.
  • البنك مستمر في مراقبة التطورات في الأسواق المالية والمتعلقة بمالكي العقارات.
  • الإنفاق الاستثماري ارتفع بشكل غير متوقع.
  • معدلات التضخم في كندا عند الهدف المحدد لها، وتستقر عند 2% تقريباً، بما يتلائم مع القدرة الاقتصادية.
  • التضخم سيرتفع بشكل مؤقت في الشهور القليلة المقبلة بسبب التحركات السنوية في أسعار البنزين.
  • بنك كندا يتوقع نمو التضخم إلى 2% بمرور الوقت خلال العامين المقبلين.
  • من المناسب الإبقاء على الفائدة دون تغيير في ضوء الأوضاع الحالية.
  • قرارات البنك المستقبلية بشأن الفائدة ستتوقف على رؤية البنك للأوضاع الاقتصادية، وتداعيات التوترات التجارية، ومدى مقاومة الاقتصاد الكندي، بالإضافة إلى انفاق المستهلكين، والنشاط السكني.
  • السياسات المالية أيضاً ستكون أحد الملامح التي ستؤثر على توقعات البنك في يناير المقبل.

ومن المقرر أن يعقد بنك كندا اجتماعة المقبل في 22 يناير المقبل، وسوف يصدر توقعاته الاقتصادية بشأن النمو والتضخم  والمخاطر التي تهدد هذه التوقعات خلال هذا الاجتماع أيضاً.