القطاع الخدمي الإسباني يتحسن بوتيرة أسرع في نوفمبر

القطاع الخدمي الإسباني يتحسن بوتيرة أسرع في نوفمبر
إسبانيا

أظهرت بيانات مكتب الإحصاء Markit اليوم الأربعاء أن القطاع الخدمي في إسبانيا قد توسع بوتيرة أسرع في نوفمبر، فقد ارتفع مؤشر مديري المشتريات الخدمي إلى 53.2 نقطة في نوفمبر من 52.7 نقطة في أكتوبر، ويشير المؤشر إلى النمو في كل شهر لأكثر من ست سنوات.

وعلى الرغم من انخفاض الطلب الخارجي، زاد العمل الجديد في نوفمبر مدفوعًا بطلبات السوق المحلية، بالإضافة إلى ارتفاع أعداد الموظفين بالشركات للتعامل مع أعباء العمل الحالية المرتفعة.

وظلت الثقة في قطاع الأعمال دون تغيير في شهر نوفمبر، على الرغم من ارتفاعها إلى أعلى مستوى خلال أربعة أشهر،  ومع ذلك، زادت تكلفة المدخلات في نوفمبر.

وأظهر البيانات أن مؤشر مديري المشتريات للقطاعين الخدمي والتصنيعي، مدفوعًا بتحسن أداء الخدمات، إلى 51.9 نقطة في نوفمبر من 51.2 نقطة في أكتوبر.