فرنسا والاتحاد الأوروبي على استعداد للرد على التعريفات الأمريكية

فرنسا والاتحاد الأوروبي على استعداد للرد على التعريفات الأمريكية
الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي

قال وزراء في الحكومة الفرنسية، اليوم الثلاثاء، إن فرنسا والاتحاد الأوروبي مستعدان للرد على التهديدات الأمريكية بفرض تعريفات جمركية جديدة على الاتحاد الأوروبي.

يذكر أن الولايات المتحدة قد أعلنت يوم الإثنين أنه من المحتمل أن تقوم الولايات المتحدة بفرض رسوم جمركية تصل إلى 100% على 2.4 مليار دولار من الواردات الفرنسية، وذلك فيما اعتبرته ردًا على ضريبة الخدمات الرقمية الجديدة في فرنسا والتي ستضر بشركات التكنولوجية الأمريكية، حيث أعلن مكتب الممثل التجاري الأمريكي يوم الإثنين أن الضريبة الفرنسية تتعارض مع المبادئ السائدة للسياسة الضريبية الدولية.

وقد وصف وزير المالية الفرنسي برونو لومير المقترحات الأمريكية بأنها غير مقبولة، وفي حالة فرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة، فإن الاتحاد الأوروبي سيكون على استعداد للرد على تلك العقوبات. في الوقت نفسه، صرح وزراء أن فرنسا لن تتهاون في اتفاقها مع الولايات المتحدة في هذا الصدد، وأنها لن تتراجع عن خططها المتعلقة بضريبة الخدمات الرقمية.