الدولار فرنك يتراجع تجاه أدنى مستوياته خلال أسبوعين

الدولار فرنك يتراجع تجاه أدنى مستوياته خلال أسبوعين
الدولار فرنك

تستمر تراجعات زوج الدولار فرنك USD/CHF منذ صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات التصنيعي ISM في الولايات المتحدة مساء أمس، ليصل إلى أدنى مستوياته منذ أسبوعين خلال الساعة الأخيرة عند 0.9884 ويتداول على انخفاض بنسبة 0.16% قرابة 0.9895.

يأتي ذلك الانخفاض تزامناً مع استمرار تراجع مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس قوة العملة أمام سلة من ست عملات رئيسية، والذي رجع إلى تباطؤ المؤشر التصنيعي ISM من النقطة 48.3 إلى النقطة 48.1 خلال شهر نوفمبر بأسوء من توقعات الأسواق التي تضمنت تعافي المؤشر إلى النقطة 49.2، ويظل أدنى المستويات 50 نقطة للشهر الرابع على التوالي مما يشير إلى استمرار التباطؤ وسيطرته على القطاع التصنيعي في الولايات المتحدة.

إلى جانب ذلك، لاتزال حالة عدم اليقين التجاري خاصة بعد تصريحات الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، حول احتمالات تأجيل الاتفاق التجاري مع الصين حتى انتهاء الانتخابات الرئاسية الأمريكية، إلى جانب المخاوف من ارتفاع المخاطر الهبوطية أمام الاقتصاد الأمريكي القائمة خاصة مع تراجع القطاع التصنيعي الأخير، مما دعم عملة الفرنك السويسري بإعتبارها ملاذ أمن أمام الدولار الأمريكي وساهم في المزيد من الانخفاضات للزوج.

ومع غياب الأحداث والبيانات الهامة على المفكرة الاقتصادية خلال اليوم، ستبقى الأنباء التجارية وتصريحات صناع القرار هى المحرك الرئيسي للزوج خلال بقية التداولات.