تقرير العملات: النيوزلندي الأفضل أداء والكندي الأسوء بين العملات

تقرير العملات: النيوزلندي الأفضل أداء والكندي الأسوء بين العملات
العملات

تصدر الدولار النيوزلندي خلال تداولات اليوم الإثنين ارتفاعات العملات الرئيسية، حيث سجل ارتفاعًا بنسبة 5.22%، عقب البيانات الصادرة صباح اليوم عن تحسن مؤشر التجارة الخارجية على أساس ربع سنوي في نيوزلندا، إلى جانب تعافي شهية المخاطرة في الأسواق عقب صدور بيانات القطاع التصنيعي في الصين.

وجاء الدولار الاسترالي في المرتبة الثانية بارتفاع بنسبة 1.67% على الرغم من سلبية البيانات الصادرة صباح اليوم في استراليا، والتي كشفت عن تراجع مؤشر تصريح البناء بنسبة 8.1%، إلا أن ترقب الأسواق لقرار الاحتياطي الاسترالي حول الفائدة غدًا، دعم ارتفاع الدولار الاسترالي، خاصة مع توقعات بالإبقاء على الفائدة دون تغيير. وتبع الفرنك السويسري الدولار الاسترالي، حيث صعد بنسبة 0.60%.

على الجانب الآخر، تراجعت العملات الأخرى، وجاء الدولار الكندي في المرتبة الأولى من حيث الخسائر، فقد انخفض بنسبة 2.12% بالتزامن مع تراجع أسعار النفط بصورة ملحوظة خلال نهاية الأسبوع الماضي، على الرغم من التعافي الأخير في الأسعار، إلا أنها لا تزال منخفضة، مع ترقب الأسواق لاجتماع منظمة أوبك هذا الأسبوع، ولا يزال ذلك يؤثر على الدولار الكندي.

فيما تراجع الين الياباني بنسبة 1.70% مع تحسن شهية المخاطرة عقب صدور البيانات الاقتصادية في الصين. كذلك، انخفض اليورو بنسبة 1.32% عقب صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات PMI التصنيعي في منطقة اليورو، والتي أظهرت استمرار تباطؤ القطاع التصنيعي في منطقة اليورو.

هذا، وانخفض الجنيه الاسترليني بنسبة 1.27%، بالتزامن مع استمرار تباطؤ القطاع التصنيعي في بريطانيا، وذلك وفقا للبيانات الصادرة صباح اليوم عن مؤشر مديري المشتريات PMI التصنيعي. وكان الدولار الأمريكي الأقل خسائر أمام العملات الأخرى حيث تراجع بنسبة 1.08%.