هونج كونج: الاضطرابات تهدد بتباطؤ النمو الاقتصادي

هونج كونج: الاضطرابات تهدد بتباطؤ النمو الاقتصادي
هونج كونج

صرح وزير المالية في هونج كونج Paul Chan اليوم الإثنين، أنه من المتوقع أن تسجل هونج كونج أول عجز في الموازنة منذ عام 2004 مع تكبد الاقتصاد أضراراً تعادل 2% من نمو الإنتاج.

وأضاف أن حدوث عجز في موازنة السنة المالية 2019-2020 متوقع نتيجة للبيئة الاقتصادية المليئة بالتوترات، وانخفاض الإيرادات الضريبية والدخل من مبيعات الأراضي. وقال أنه من المتوقع أن ينكمش الاقتصاد بنسبة 1.35% في عام 2019 مقارنة بالعام السابق.

فالاحتجاجات المستمرة على مدار ما يقرب من ستة أشهر والحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين قد فرضت ضغوطًا هائلة على هونج كونج هذا العام. لذلك من المتوقع أن تُظهر بيانات مبيعات التجزئة لشهر أكتوبر والمقرر صدورها في وقت لاحق من اليوم انخفاضًا في مبيعاتها بنسبة 23% تقريبًا في شهر أكتوبر.

وقال تشان أن اقتصاد هونج كونج يمر بأوقات عصيبة للغاية، ولاستعادة الاقتصاد، يجب أن تسعى جميع القطاعات المختلفة لوقف الاحتجاجات حتى يمكن استعادة النظام الاجتماعي، مما يمكن المواطنين من العودة إلى الحياة الطبيعية، والشركات من استئناف أعمالها، بحيث يمكن خلق مجال للحوار العقلاني.