PMI: اقتصاد منطقة اليورو معرض للانكماش خلال الربع الأخير

PMI: اقتصاد منطقة اليورو معرض للانكماش خلال الربع الأخير
مديري المشتريات PMI

نما نشاط الأعمال في منطقة اليورو أكثر مما كان متوقاً خلال الشهر الماضي، إلا أنه ظل على وشك الركود، ويأتي مسح يوم الأربعاء بعد فترة وجيزة من استئناف البنك المركزي الأوروبي لبرنامج شراء السندات بقيمة 2.6 تريليون يورو في محاولة لتحفيز التضخم والنمو.

كما دعا محافظ البنك المركزي الأوروبي،ماريو دراجي، دول منطقة اليورو إلى إضافة دعم مالي لزيادة النمو، قائلاً إن السياسة النقدية لا يمكنها فعل الكثير، وتشير قراءات الأربعاء إلى الحاجة الى المزيد من الدعم.

وعليه سيتوجب على كريستين لاجارد - محافظ البنك المركزي الأوروبي أن تقوم بتهدئة الخلافات بين الدول ذات الفائض المالي مثل: ألمانيا وهولندا التي عارضت قرار استئناف شراء السندات، ودول منطقة اليورو المتراجعة اقتصادياً.

وقد أوضحت مكتب إحصائي IHS Markit  أن مؤشر مدير المشتريات الرئيسي جاء متسقاً مع ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي الربع سنوي بنسبة 0.1%، ولكن المخاطر تشير إالى الاتجاه نحو الإنكماش خلال الربع الأخير، وأشار استطلاع أجرته رويترز أن يبلغ النمو خلال هذا الربع 0.2%.

وجاءت قراءات مماثلة لمؤشر مديري المشتريات في معظم أنحاء منطقة اليورو بأن بالكاد نمت الخدمات في ألمانيا - أكبر اقتصادات أوروبا - وفي نفس الوقت كان نمو الخدمات الإسبانية في أضعف حالاته منذ 13 شهر.

إلى جانب ذلك أظهرت بيانات من مكتب الإحصاء بالاتحاد الأوروبي يوم الأربعاء، ارتفاع مبيعات التجزئة بأكثر من المتوقع في سبتمبر، مما يشير إلى استدامة الطلب المحلي في أوروبا.

وانتعش النشاط التجاري الفرنسي في أكتوبر، كما نمت الخدمات الإيطالية للشهر الخامس على التوالي وبأكثر من المتوقع، مما جاء تعويضاً لحالة من الإنكماش طويل الأجل في قطاع التصنيع.

وأظهر مؤشر مديري المشتريات التصنيعي في منطقة اليورو، أن نشاط المصانع في المنطقة قد تقلص خلال الشهر الماضي، وانخفض الطلب مرة أخرى بسبب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والافتقار إلى الوضوح بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وهناك مخاوف من أن يعمل الركود التصنيعي كعائق أمام صناعة الخدمات، فكان مؤشر مديري المشتريات للخدمات بمنطقة اليورو عند 49.6، أعلى من 47.7 في سبتمبر.

وتسارع نشاط الخدمات في منطقة اليورو حيث ارتفع مؤشر مديري المشتريات إلى 52.2 من 51.6 في سبتمبر، وفي نفس الوقت يعكس انخفاض مؤشر توقعات الأعمال للخدمات من 58.6 الى 57.4 وهو الأقل خلال 5 سنوات في أغسطس.