قرار المركزي الأوروبي يتصدر أهم الأحداث الاقتصادية غدا

قرار المركزي الأوروبي يتصدر أهم الأحداث الاقتصادية غدا
بيانات اقتصادية هامة في انتظارك غداً

تشهد تداولات الخميس صدور عدد من البيانات الاقتصادية المهمة على رأسها بيان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي، إلى جانب صدور عدد من المؤشرات في كل من منطقة اليورو والولايات المتحدة.

بيان السياسة النقدية للبنك المركزي الأوروبي

من المقرر أن يصدر البنك المركزي الأوروبي قرار الفائدة وبيان السياسة النقدية غدا في تمام الساعة 11:45 صباحًا بتوقيت جرينتش، ويليه المؤتمر الصحفي لمحافظ المركزي الأوروبي، ماريو دراجي، في تمام الساعة 12:30 مساء بتوقيت جرينتش. يذكر أن هذا الاجتماع هو الأخير لدراجي قبل تولي كريستين لاجارد المنصب في 1 نوفمبر المقبل؛ وتترقب الأسواق هذا القرار لمعرفة ما إذا كان دراجي سيقوم بخفض الفائدة أم سيبقي على المعدلات دون تغيير، ويترك الخيار للمحافظ الجديد.

السيناريو المتوقع.. هل يتجه المركزي الأوروبي إلى خفض الفائدة مجدداً؟

مؤشر PMI الخدمي والتصنيعي في منطقة اليورو

تترقب الأسواق صدور القراءة الأولية لمؤشر مديري المشتريات PMI الخدمي والتصنيعي في كل من ألمانيا وفرنسا ومنطقة اليورو.

وتشير التوقعات إلى تعافي مؤشر PMI الخدمي في ألمانيا بتسجيل 52.0، كما أشارت التوقعات إلى ارتفاع مؤشر PMI التصنيعي ليصل إلى النقطة 42.0. ومن المتوقع أن يرتفع مؤشر PMI الخدمي بشكل طفيف في منطقة اليورو ليصل إلى النقطة 51.9، فيما أشارت التوقعات إلى ارتفاع مؤشر PMI التصنيعي إلى النقطة 46.1.

 في الوقت نفسه، أظهرت التوقعات ارتفاع مؤشر PMI الخدمي في فرنسا ليصل إلى النقطة 51.6، بينما يستقر المؤشر التصنيعي عند النقطة 50.0. وتعكس هذه المؤشرات مدى قوة الاقتصاد في منطقة اليورو، وخاصة في ظل توترات البريكست والحرب التجارية.

البيانات الاقتصادية في الولايات المتحدة

تصدر يوم الخميس في تمام الساعة 12:30 مساء بتوقيت جرينتش بيانات طلبات السلع المعمرة الأساسية في الولايات المتحدة، وتظهر التوقعات تراجع المؤشر بنسبة 0.2% بعد ارتفاعه في القراءة السابقة بنسبة 0.5%. ويجدر الإشارة إلى أن هذه البيانات تعد مؤشرًا على النشاط التصنيعي، لأنها تقيس حجم التغير في قيمة طلبات الشراء الجديدة على السلع المعمرة من قبل المصنعين.

إلى جانب ذلك، تترقب الأسواق صدور بيانات مؤشر مديري المشتريات PMI التصنيعي والخدمي في الولايات المتحدة، وتشير التوقعات إلى تراجع مؤشر PMI التصنيعي إلى النقطة 50.7.