تقرير العملات: البيانات الإيجابية تدعم النيوزلندي والاسترالي الأضعف

تقرير العملات: البيانات الإيجابية تدعم النيوزلندي والاسترالي الأضعف
العملات

دعمت إيجابية البيانات الصادرة بالأمس في نيوزلندا ارتفاع الدولار النيوزلندي خلال تداولات اليوم، حيث تصدر النيوزلندي العملات الرئيسية بارتفاع بنسبة 0.48%، فقد أظهرت البيانات تقليص عجز الميزان التجاري في نيوزلندا بتسجيل 1242 مليون دولار نيوزلندي على عكس توقعات بتسجيل عجز بنحو 1375 مليون دولار نيوزلندي.

في الوقت نفسه، شهدت معظم العملات الرئيسية ارتفاعات طفيفة، وجاء الين الياباني في المرتبة الثانية بتسجيل ارتفاع بنسبة 0.33%، يتبعه الفرنك السويسري بارتفاع بنسبة 0.26%. ويأتي هذا الارتفاع في عملات الملاذ الآمن وسط مخاوف من عودة توترات الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين مع سعي الصين للحصول على 2.4 مليار دولار من الولايات المتحدة بسبب عدم امتثالها لقرار منظمة التجارة العالمية فيما يتعلق بالتعريفات الجمركية.  

وارتفع الجنيه الاسترليني بشكل طفيف خلال تداولات اليوم حيث سجل 0.22%؛ بدعم من التصريحات الإيجابية الصادرة اليوم من قبل رئيس البرلمان الأوروبي ورئيس المجلس الأوروبي حول دعوة قادة الاتحاد الأوروبي للموافقة على تمديد البريكست. يذكر أن الاسترليني قد تراجع بالأمس عقب رفض البرلمان البريطاني للجدول الزمني المقترح من بوريس جونسون لمناقشة اتفاق البريكست.

فيما ارتفع الدولار الكندي بنسبة 0.15% ليواصل ارتفاعه لليوم الثاني على التوالي عقب الإعلان عن فوز رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، بولاية ثانية، لكن سلبية مبيعات التجزئة حدت من هذا الارتفاع. وكان الدولار الأمريكي الأقل ارتفاعًا خلال تداولات اليوم حيث سجل 0.12%.

على الجانب الآخر، تراجع اليورو بنسبة 0.35% مع ترقب الأسواق لقرار المركزي الأوروبي حول معدل الفائدة غدًا، فيما كان الدولار الاسترالي الأسوء أداء بين العملات خلال تداولات اليوم بانخفاض بنسبة 1.22%، ومن المقرر أن تصدر مساء اليوم بيانات مؤشر PMI  الخدمي والتصنيعي في استراليا.