العملات: الدولار الأمريكي يتعافى بعد حالة الفرار للملاذ الآمن في أعقاب اضطرابات الشرق الأوسط

العملات: الدولار الأمريكي يتعافى بعد حالة الفرار للملاذ الآمن في أعقاب اضطرابات الشرق الأوسط

Investing.com - تعافى الدولار من الخسائر التي سجلها بسبب الهجوم على المنشآت النفطية السعودية.

ارتفعت أسعار النفط بعد الهجوم الذي تسبب في حجب 5% من الإمداد العالمي، وارتفعت المخاوف من التباطؤ الاقتصادي، وزيادة التوترات بين الولايات المتحدة وإيران. وألقت الحكومة الأمريكية اللوم على إيران.

كما سجلت العملات ذات الصلة بالدولار ارتفاعًا، وهبط زوج الدولار/كندي نسبة 0.2% إلى 1.3254، عند الساعة 10:37 صباحًا بالتوقيت الشرقي (14:37 بتوقيت غرينتش)، كما ارتفعت الكرونة النرويجية إلى 8.9633 أمام الدولار.

وعملات الملاذ الآمن حازت متعتها هي الأخرى، بارتفاع الين الياباني، واندفاع زوج الدولار/ين إلى الهبوط بنسبة 0.2%، لسعر 107.89. كما وأن مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء الدولار أما سلة من 6 عملات رئيسية، تمكن من جني 0.3% إلى سعر 98.140، بعد الوصول لانخفاض 97.655 خلال الليل.

وفي أنباء أخرى، تعثر الإسترليني بعد تصريحات من رئيس وزراء لوكسمبورج، خافير بيتيل، الذي قال إنه لن يؤجل خروج بريطانيا إلا إذا رأى جدوى من الأمر. ويُتوقع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون طلب تمديد للموعد النهائي.

وانزلق زوج الجنيه إسترليني/دولار أمريكي نسبة 0.6%، إلى 1.2420، بينما تراجع اليورو، مع وصول اليورو/دولار لـ 0.5%، لسعر 1.1012