اليورو استرليني يختبر مستويات 0.8900

اليورو استرليني يختبر مستويات 0.8900
زوج يورو استرليني

حصل الجنيه الاسترليني على المزيد من القوة في نهاية الأسبوع استجابةً لارتفاع احتمالية التوصل إلى اتفاق نهائي بين الاتحاد الأوروبي و بريطانيا، ووسط تفاؤل بشأن بحل الصراع على خطة الباكستوب.

والجدير بالذكر أن توقعات المستثمرين بشأن الجنية الاسترليني تحسنت عقب قد رفض  البرلمان مشروع قانون لرئيس الوزراء، بوريس جونسون، للدعوة إلى إجراء انتخابات مبكرة مرتين قبل تعليق جلسات البرلمان، وهو ما رفع احتمالية تمديد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ، وإذا لم يوافق البرلمان على الاتفاق الذي سيجريه جونسون مع الاتحاد الأوروبي في القمة المقبلة فمن المتوقع أن يتم تمديد البريسكت إلى يناير 2020.

ومن المتوقع أن يلتقي رئيس الوزراء البريطاني مع  رئيس المفوضية الأوروبية، جان كلود يونكر، لبحث ملف بريكست يوم الاثنين المقبل.

أما من الناحية الفنية، انخفض زوج اليورو استرليني بنسبة بلغت 0.63٪ واستقر عند 0.8910 ، وإذا تراجع إلى مستوى   0.8899، أدنى مستوى له في شهر سبتمبر، فقد ينخفض إلى 0.8891 وهو ادنى مستوى منذ يوليو الماضى وإذا استمر التراجع فقد ينخفض إلى المتوسط المتحرك 200 يوم عند مستوى 0.8840، بينما إذا تمكن الزوج من التعافي ووصل إلى مستوى 0.9031 ، فقد يرتفع المتوسط المتحرك 21 يوم عند مستوى 0.9053،  وإذا تمكن من تجاوزها فقد يستكمل الصعود نحو المتوسط المتحرك 55 يوم عند مستوى 0.9148 وهو أعلى مستوى وصل له خلال الشهر الجاري.