الكاريكاتير: المركزي الأوروبي يخفض معدل الفائدة، ويعود للتيسير قبل نهاية عهد دراغي

كتب جيسي كوهين

Investing.com - أعلن البنك المركزي الأوربي إجراءات تحفيزية جديدة يوم الخميس، في محاولة لتحفيز اقتصاد منطقة اليورو المتراجع.

خرج ماريو دراغي ليعقد آخر اجتماع له كرئيس للبنك المركزي الأوروبي، إذ تشغل كريستين لاجارد المنصب في شهر نوفمبر. وأعلن دراغي إن سعر الفائدة سيهبط 10 نقاط أساس ليصبح عند -0.5%، كما قالت التوقعات.

وجاء في بيان البنك المركزي الأوروبي: "يتوقع المجلس الحاكم الآن أن يظل معدل الفائدة الرئيسي لمنطقة اليورو أن يظل عند المستويات الحالية أو أقل، لحين رؤية التضخم يرتفع، ويتحول لمستويات قريبة من، ولكنها أقل من، 2%، في أفق التوقعات، وهذا الانحراف الحالي يعكس ديناميكيات التضخم في المنطقة."

وأعلن البنك المركزي الأوروبي إعادة بدء برنامج التيسير الكمي في الأول من شهر نوفمبر، ليصبح 20 مليار يورو شهريًا، لفترة غير محددة النهاية.

ويتوقع المجلس الحاكم استمرار برنامج شراء السندات كما يستلزم الوضع الاقتصادي، وذلك بغرض تدعيم التأثير التيسري لسياسات خفض معدل الفائدة، وينتهي البرنامج في الفترة القليلة السابقة على العودة لرفع معدلات الفائدة."

كما خفف البنك شروط القروض طويلة المدى للبنوك، وقدم لها سعر فائدة خاص لمساعدتها على تحقيق أرباح في ظل معدلات الفائدة المتراجعة.

لمشاهدة المزيد من رسوم الكاريكاتير يمكنك زيارة:

https://sa.investing.com/analysis/comics

-هذا التقرير بمساهمة من رويترز