النقد الدولي يحث المركزي التركي على الاستقلالية التامة

النقد الدولي يحث المركزي التركي على الاستقلالية التامة
البنك المركزي في تركيا

أكد مدير القسم الأوروبي بصندوق النقد الدولي، بول تومسن، في تصريحات صحفية اليوم الأثنين على أن تركيا تواجه تحديات عديدة وعلى رأسها ضرورة أن يكون البنك المركزي التركي مستقل تماماً عن الأوضاع السياسية في البلاد، حتى يتمكن باستمرار من تقييم السياسات وتشديدها مع تغير الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

وأضاف المسؤول بصندوق النقد الدولي بأن الصندوق يرحب بالزيادة التي أعلنها المركزي التركي في معدلات الفائدة خلال الأونة الأخيرة، ولكن من المهم أن يستمر المركزي التركي في الحفاظ على استقلاليته التامه في تقييم السياسة النقدية والسياسة المالية، بالإضافة إلى ضرورة تعزيز مبدأ الشفافية.

يذكر أن وكالة موديز للتصنيف الائتماني أكدت في تقرير سابق على أن انخفاض الاحتياطي النقدي للبلاد يشير إلى أن البنك المركزي في تركيا تدخل في سوق الصرف الأجنبي من أجل دعم الليرة التركية، وهو ما يثير التساؤلات حول استقلاليته وتأثره بالأوضاع السياسية في البلاد.