استقرار الدولار الأمريكي وتعافي الين الياباني

استقرار الدولار الأمريكي وتعافي الين الياباني
الدولار الأمريكي

استقر الدولار الأمريكي اليوم الأثنين بالتزامن مع تعافي الين الياباني، حيث ارتفع الين كملاذ آمن بعد انخفاض صادرات الصين بأسرع وتيرة لها في عامين، مما زاد مخاوف ضعف الطلب العالمي.

في حين انخفض الدولار الأمريكي مقابل سلة من ستة عملات رئيسية بنسبة 0.07% عند مستويات 95.20، بينما شهد زوج الدولار ين تراجع بنسبة 0.26% عند مستويات 108.24.

وانخفضت صادرات الصين بأسرع وتيرة لها خلال عامين في الفترة المنتهية بشهر ديسمبر، وأيضا انخفضت الوردات مما زاد مخاوف بضعف الاقتصاد الصيني وضعف الطلب العالمي في عام 2019. في حين أن تأثير التعريفات الجمركية الأمريكية على السلع الصينية زاد من تباطؤ الاقتصاد في الصين. وأظهرت البيانات اليوم الأثنين أن الصين سجلت أكبر فائض تجاري مع الولايات المتحدة خلال عام 2018، مما قد يؤثر على المفاوضات التجارية الجارية مع البيت الأبيض.

وخلال الأسابيع الأخيرة انخفض الدولار الأمريكي بالتزامن مع توقع الأسواق عن توقف الاحتياطي الفيدرالي عن رفع الفائدة. كما أكد محافظ الاحتياطي الفيدرالي، جيروم باول، الأسبوع  الماضي على التمهل في رفع الفائدة في ظل استقرار التضخم.

وعلى الجانب الآخر، تعافي الأسترليني بشكل طفيف عقب التقارير أفادت بأن تيريزا ماي قد حاولت الحصول على الدعم من حزبها من خلال بعض التعديلات المتعلقة بخطة الباكستوب على أن تنتهي في ديسمبر 2021.

وارتفع زوج الأسترليني دولار اليوم الأثنين بنسبة  0.15% عند مستويات 1.2859، بينما استقر اليورو مع تداول زوج اليورو دولار عند مستويات 1.1463.

تراجع زوج الاسترالي الدولار بنسبة 0.2% إلى مستويات 0.7199 وانخفض زوج النيوزلندي الدولار بنسبة 0.1% إلى 0.6822. فقد ارتفعت كل من العملتين بنسبة 1.5% أمام الدولار الأسبوع الماضي مع تحسن شهية المخاطرة على أمل التوصل إلى اتفاق تجاري بين الولايات المتحدة والصين وتوقعات المزيد من الإجراءات التحفيزية بالصين لدعم اقتصادها المتباطئ.