السعودية تعتزم خفض إنتاج النفط في فبراير المقبل

السعودية تعتزم خفض إنتاج النفط في فبراير المقبل
وزير النفط السعودي

قال وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، في تصريحات صحفية، بأن المملكة العربية السعودية تعتزم خفض إنتاج النفط إلى مستويات 7.1 مليون برميل يومياً في فبراير المقبل، وذلك بالمقارنة مع 7.2 مليون برميل يومياً في يناير الجاري، مضيفاً بأن بلاده تنتج حوالي 10.20 مليون برميل يومياً، ولكنها تنفذ تعهدها الذي قطعته على نفسها في وقت سابق بخفض الإنتاج بأكثر من المطلوب في إطار اتفاق أوبك لخفض إنتاج النفط الخام.

وذكر وزير الطاقة السعودي بأن أرامكو سوف تعلن بياناتها المالية واحتياطياتها عندما تصدر سنداتها خلال الربع الثاني من 2019، وأن تكلفة إنتاج ​أرامكو​ للنفط الخام في نطاق 4 ​دولارات​ للبرميل، وأن السعودية تعتزم إدراج 100% من الشركة بحلول 2021.

وتجدر الإشارة إلى أن وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، قد صرح في وقت سابق بأن المملكة العربية السعودية لديها مرونة عالية جداً في التعامل مع أي تقلبات قد تحدث في ​أسعار النفط​ وبخاصة وأنها تمتلك احتياطيات مرتفعة من النفط الخام.