تراجع الدولار بعد سلبية بيانات الأجور والتوظيف

تراجع الدولار بعد سلبية بيانات الأجور والتوظيف

أفادت البيانات الواردة عن مكتب العمل الأمريكي اليوم ارتفاع أعداد التوظيف بأقل من المتوقع خلال نوفمبر الماضي. فقد أضاف الاقتصاد الأمريكي -باستثناء القطاع الزراعي- 155 ألف وظيفة فقط، دون توقعات الأسواق بإضافة 198 ألف وظيفة وأعداد التوظيف لشهر أكتوبر التي سجلت 250 ألف وظيفة، تم مراجعتها إلى 237 ألف فقط.

كذلك خيبت الأجور توقعات الأسواق لترتفع شهرياً بنسبة 0.2% فقط، أدنى من توقعات الأسواق 0.3%. فيما استقرت الأجور سنوياً عند نسب الـ 3.1% كالمتوقع خلال العام المنتهي في نوفمبر.

هذا، وقد طابقت البطالة توقعات الأسواق بالاستقرار عند أدنى مستوياتها في 50 عام للشهر الثالث على التوالي عند نسبة 3.7%.

على خلفية البيانات، سجل الدولار انخفاضات ملحوظة بعد أن عزز تباطؤ نمو الأجور من مخاوف تمهل الاحتياطي الفيدرالي في عملية رفع الفائدة. ويتداول مؤشر الدولار حالياً على تراجعات يومية 0.17% ليكسر خط اتجاه هابط على الإطار اليومي، بالتداول عند النقطة 96.54.

تزداد مخاطر هبوط الدولار فقط مع الإغلاق اليومي أدنى 96.60 نحو مستويات الـ 96.24. ماعدا ذلك تبقى النظرة الإيجابية قائمة للدولار على المدى القريب خاصة مع ترقب قرار رفع الفائدة الأمريكية خلال الأسابيع القادمة.