كيف تفاعلت الأسواق العالمية مع نتائج انتخابات الكونجرس

كيف تفاعلت الأسواق العالمية مع نتائج انتخابات الكونجرس

تفاعلت الأسواق العالمية بشكل سريع مع نتائج انتخابات الكونجرس الأمريكية، وكانت ردة الفعل الأوضح هي انخفاض الدولار الأمريكي وارتفاع ملحوظ في أسواق الأسهم العالمية.

فقد نجح الحزب الديمقراطي في سلب الأغلبية من الحزب الجمهوري الجمهوري الحاكم داخل مجلس النواب، فيما ظلت الأغلبية داخل مجلس الشيوخ للحزب الجمهوري. وهو ما يعني انقسام الكونجرس بين الحزبين ومن ثم يُنبئ بتجدد الصراع داخل أروقة الكونجرس حول خطط الإدارة الأمريكية.

فضلاً عن الانقسام السياسي ومعارضة الحزب الديقراطي لتوجهات ترامب الإدارية، كذلك فإن المخاوف تبقى قائمة بأن يسعى الحزب إلى الإطاحة بترامب من خلال إعادة فتح باب التحقيق في التدخل الروسي وتوجيه الرأي العام في انتخابات الرئاسة 2016.

على إثر تلك المخاوف، تكبد الدولار الأمريكي انخفاضات قوية خلال اليوم ليبقى متراجعاً أمام عملات مجموعة G10. وخسر مؤشر الدولار DXY ، الذي يقيس قيمة العملة أمام ستة من العملات الرئيسية، ما يزيد عند 0.60% مستقراً عند النقطة 95.72.

في المقابل قفز الاسترليني دولار GBPUSD لأعلى مستوياته في ثلاثة أسابيع إلى 1.3163 بارتفاعات يومية تتجاوز 0.50%. كما استمر صعود اليورو على حساب الدولار بارتفاعات وصلت إلى 0.61% مع محاولات اليورو دولار EURUSD استعادة مستويات الـ 1.15. كما خسر الدولار 0.32% أمام الين الياباني، 0.71% أمام الفرنك السويسري، 0.64% أمام الدولار الاسترالي و 0.71% أمام الدولار النيوزلندي. ومقابل نظيره الكندي، خسر الدولار الأمريكي 0.33%.

واستفادت أسواق الأسهم العالمية من نتائج الانتخابات الأمريكية، وقد شهدت الأسواق الأوروبية ارتفاعات قوية خلال جلسة اليوم مع صعود المؤشر البريطاني FTSE 100 بفارق 1.22%، وارتفع DAX 30 الألماني بنسبة 1.10%، كما قفز كل من CAC 40 الفرنسي و IBEX 35  الاسباني بنسبة 1.42% و 1.90% على التوالي.

في الوقت نفسه، ارتفعت العقود الآجلة للأسهم الأمريكية بقوة خلال تعاملات ما قبل الافتتاح. وقد ارتفعت عقود داو جونز الصناعي ما يزيد عن 167 نقطة إلى 25,808.00، ارتفعت كذلك عقود S&P 500 بحوالي 23 نقطة إلى 2,781.75 نقطة وقفزت عقود ناسداك المركب بأكثر من 80 نقطة إلى 7,097.25.