ميستر تدعم رفع معدلات الفائدة فى حال استمرت البيانات فى التحسن

ميستر تدعم رفع معدلات الفائدة فى حال استمرت البيانات فى التحسن

أكدت "لوريتا ميستر" أحد أعضاء الاحتياطي الفيدرالي على ضرورة اعتبار رفع معدلات الفائدة كأحد الخيارات المتاحة أمام اللجنة خلال اجتماع يونيو. فعلى الرغم من أنها لا تدعم قرار رفع معدلات الفائدة فى الوقت الراهن مشيرةً إلى ضرورة ترقب البيانات الصادرة خلال الأربعة شهور القادمة قبل إتخاذ هذا القرار، إلا أنها قد أشادت بتحسن الاقتصاد الأمريكى الذى بدأ بالفعل فى استعادة زخمه وبالتالى قد تحقق معدلات التضخم ارتفاعاً نحو الهدف المحدد عند 2% بنهاية عام 2016.