تصريحات بولوز تدعم الدولار الكندي

تصريحات بولوز تدعم الدولار الكندي

أهم ما جاء في تصريحات بولوز محافظ بنك كندا:

  • كان قرار خفض معدلات الفائدة الشهر الماضي يهدف إلى الحد من المخاطر
  • قرار خفض الفائدة يجعلنا أكثر ثقة في تحقيق هدف استقرار معدلات التضخم بنهاية عام 2016 بدلًا من 2017
  • قرار خفض الفائدة احتوى تراجع الدخل ومعدلات التوظيف بالإضافة إلى نسبة الدين إلى الدخل الناتجة عن تراجع أسعار النفط
  • تراجع أسعار النفط أثر على الاقتصاد الكندي لكن توجد جوانب إيجابية ومنها زيادة الصادرات نظرًا لقوة الاقتصاد الأمريكي وانخفاض سعر صرف الدولار الكندي بالإضافة إلى زيادة معدلات الإنفاق نظرًا لقلة إنفاق الأسر على الوقود
  • خفض الفائدة يعطينا بعض الوقت لرؤية ردة فعل الاقتصاد

 

وبوجه عام تشير تصريحات بولوز إلى احتمالية عدم قيام بنك كندا بخفض معدلات الفائدة في شهر مارس المقبل حتى الآن ولهذا سجل الدولار الكندي ارتفاعًا مقبل نظيره الأمريكي، فقد تراجع الزوج دولار كندي عقب تصريحات بولوز بما يقرب من 100 نقطة ليجري تداوله حاليًا قرابة المستوى 1.2508.