تراجع اليورو دولار فى ظل التخوف من نتائج إجتماع مجموعة اليورو

تراجع اليورو دولار فى ظل التخوف من نتائج إجتماع مجموعة اليورو

تتجه الأنظار صوب إجتماع وزراء مالية مجموعة اليورو  المقرر عقده اليوم الجمعة للمرة الثالثة، فى محاولة للوصول إلى إتفاق نهائي مع اليونان بشأن برنامج الإنقاذ والذى من المقرر أن ينتهي يوم 28 فبراير، وذلك فى ظل حاجة اليونان إلى التوصل إلى إتفاق ورغبتها فى مد برنامج القرض وخفض تدابير التقشف.

لكن تواجه رفض ألمانيا لهذا الإقتراح ورغبتها في إلتزام اليونان بشروط برنامج الإنقاذ مبررة ذلك بفشل اليونان فى تنفيذ إلتزاماتها السابقة حيث ترغب اليونان فى الحصول على الأموال بينما لا تقدم شيئاً فى المقابل، كما تريد ألمانيا وجود خطة يونانية واضحة حول كيفية تسديدها للديون الحالية.

الجدير بالملاحظة، أنه فى ظل زيادة البنك المركزي الأوروبي لحجم السيولة الطارئة المتاحة للبنوك اليونانية فمحتمل أن تستمر المفاوضات للأسبوع المقبل وقد تجبر اليونان على مغادرة منطقة اليورو، خاصة فى ظل استعداد السوق إلى حد كبير لمغادرة اليونان ولكن قد يؤدي هذا الأمر إلى مزيد من ضعف اليورو.

من ناحية أخرى، تزداد التوقعات بخضوع اليونان إلى قرارات منطقة اليورو ولكن في ظل وجود وزير المالية اليوناني " Yanis Varoufakis" المضاد لسياسة التقشف لا يوجد شئ مؤكد، حيث تعد منطقة اليورو كيان سياسي أكثر منه كيان اقتصادي.

على الجانب الآخر، يشهد زوج اليورو دولار تراجعاً فى ظل ترقب نتائج الإجتماع، حيث يجرى تداوله حالياً قرابة المستوى 1.1328، ومن المتوقع تلقي الزوج دعم عند المستوى 1.1318، بينما يواجه الزوج مقاومة عند المستوى 1.1448.