البنك المركزي السويدي يخفض معدل الفائدة إلى 0%

البنك المركزي السويدي يخفض معدل الفائدة إلى 0%

خفض البنك المركزي السويدي اليوم معدلات الفائدة بقدر أكبر من المتوقع لتصل إلى 0% في محاولة منه لمواجهة خطر الانكماش.

حيث تراجعت معدلات التضخم أدنى الهدف على الرغم من وجود دلالات على تعافي الاقتصاد، لكن شهدت أسعار المستهلكين على أساس سنوي ارتفاعاً في شهر واحد فقط خلال عام 2014. وأوضح المركزي السويدي في بيان له أن الاقتصاد السويدي قوي نسبياً والنشاط الاقتصادي مستمراً في التحسن إلا أن معدلات التضخم منخفضة جداً.

جدير بالملاحظة أن البنك خفض معدل الفائدة إلى 0% أي أدنى من معدل الفائدة في منطقة اليورو التي يحتمل أن تشهد حالة من ضعف النمو الاقتصادي أكثر من المتوقع للسويد، وقد خفض البنك توقعاته بشأن توقيت بدء السياسة التشديدية مشيراً إلى احتمال استمرار السياسة التسهيلية حتى منتصف 2016.

يستهدف البنك الوصول بمعدلات التضخم إلى 2%، لذلك خفض معدل الفائدة من 2% في نهاية 2011 إلى المعدل الحالي عند 0%، حيث امتدت الأزمة الأوروبية لفترة أكبر من المتوقع لها مما أثر بشكلٍ سلبي على قطاع الصادرات في السويد.

في الوقت الحالي يشهد الاقتصاد السويدي تعافياً حيث توقع البنك أن يرتفع النمو الاقتصادي هذا العام إلى 1.9% ثم تمت مراجعة التقديرات لتصل إلى 2.7%، في الوقت ذاته ارتفاع إقتراض الأسر و أسعار العقارات يهدد استقرار الاقتصاد على المدي البعيد.