تسيبراس يكتسب مزيد من الثقة عقب التصويت ضد برنامج المساعدات

تسيبراس يكتسب مزيد من الثقة عقب التصويت ضد برنامج المساعدات

 

 

 

 

 

 

 

لا شك أن رئيس الوزراء اليوناني اكتسب مزيد من الثقة عقب تصويت 162 عضو من أصل 300 في صالح خطته وبالتالي إلغاء برنامج المساعدات المالية الذي فقد شعبيته، مما دهم موقفه في إطار الاستعداد للتفاوض مع القادة الأورويين في اجتماع بروكسل الذي سيعقد هذا الأسبوع.

أشاد تسيبراس في كلمة ألقاها أمام البرلمان بالدور الهام لليونان في منطقة اليورو ووعد بعدم قبول مد برنامج المساعدات المالية أياً كانت مدته، مؤكداً: "نحن ليس بصدد التفاوض على برنامج المساعدات لأنه قد أُلغي بالفعل"، وأضاف: "أود التأكيد على أن اليونان لن تعود إلى برنامج المساعدات".

جاءت تصريحات تسيبراس رداً على اللهجة التحذيرية التي استخدمها شويبلة، رئيس المالية الألماني، في الحديث عن برنامج المساعدات لحث اليونان على مد البرنامج الذي من المفترض أن ينتهي بإنتهاء الشهر الجاري.

جدير بالذكر أن اليونان لا تريد التصادم مع الاتحاد الأوروبي وتسعى إلى التوصل إلى تسوية لكن في الوقت ذاته لا تريد مد برنامج المساعدات نظراً لأنه لم يحقق أي مكاسب للاقتصاد اليوناني  بل أضر به، ووفقاً لاستطلاعات الرأي 75% من المواطنين يوافقون على إنهاء البرنامج.

هذا وقد صرح كامينوس، وزير الدفاع اليوناني، عن خطة بديلة تتضمن اللجوء إلى روسيا أو الصين لطلب المساعدات في حالة فشل الاتفاق مع دول اليورو بشأن الحصول على مساعدات جديدة.