الأوبك تخفض توقعاتها لنمو المعروض العالمى من النفط

الأوبك تخفض توقعاتها لنمو المعروض العالمى من النفط

خفضت منظمة البلاد المصدرة للبترول "الأوبك" توقعاتها لنمو المعروض العالمى فى عام 2015، حيث تراجع إنتاج الولايات المتحدة فى ظل تراجع الأسعار العام الماضى.

خفضت الأوبك تقديراتها بالنسبة لإنتاج البلاد خارج الأوبك بنحو 400,000 برميل يومياً، متضمنة تراجع حوالى 130,000 برميل بالنسبة لتقديرات الولايات المتحدة لكلاً من كولومبيا وكندا واليمن، كما أضافت المنظمة بأنها قد تعزز من توقعاتها للطلب العالمى فى ظل ارتفاع أسعار النفط الطفيف خلال هذا الشهر فى أعقاب زيادة استخدام البنزين الأمريكى.

هذا وقد تعافت أسعار النفط بأكثر من 20% خلال الأسبوعين الماضيين فى لندن، حيث أدى ركود أسعار النفط خلال السبعة أشهر الماضية إلى زيادة الضغوط على عمليات الحفر فى الولايات المتحدة مما أدى إلى تقليل شركات إنتاج النفط لخطط الإنفاق إلى أدنى مستوياته على مدار ثلاث سنوات وفقاً للبيانات الصادرة يوم 6 فبراير.

"تعتبر العوامل الرئيسية لانخفاض توقعات النمو فى عام 2015، هى توقعات الأسعار، انخفاض عدد الحفارات العاملة فى أمريكا الشمالية، انخفاض تصاريح الحفر فى الولايات المتحدة، وانخفاض فى خطط إنفاق شركات النفط الدولية فى عام 2015"، وفقاً للبيانات الصادرة عن إدارة البحوث لمنظمة الأوبك، مقرها فيينا، فى تقريرها الشهرى للسوق.

  • تقديرات الولايات المتحدة الأمريكية

من المتوقع زيادة إنتاج النفط فى الولايات المتحدة بحوالى 820,000 برميل يومياً فى 2015 ليصل إلى 13.64 مليون برميل فى اليوم، يعتبر نصف الإنتاج لعام 2014، وفقاً للتقرير.

فى حين زادت المنظمة من تقديرات إجمالى خام النفط والتى ستحتاج إلى توفيرها لهذا العام، نتيجة لضعف النمو خارج الأوبك، بحوالى 29.2 مليون برميل يومياً لكن لا تزال أقل من إنتاجها الحالى بحوالى 1 مليون برميل فى اليوم.

هذا وقد انخفض إنتاج حوالى 12 عضو من منظمة الأوبك بحوالى 53,000 برميل فى اليوم خلال يناير، ليصل إلى 30.15 مليون برميل فى اليوم، وذلك بسبب تراجع إنتاج العراق بحوالى 279,100 برميل فى اليوم خلال يناير ليصل إلى 3.35 مليون برميل فى اليوم، وفقاً للتقرير.

كما متوقع زيادة الطلب العالمى على النفط بنسبة 1.17 مليون برميل يومياً، أو حوالى 1.3%، فى عام 2015 ليصل إلى 92.32 مليون برميل خلال اليوم، وفقاً للتقرير.