بنك KBC: اقتراح الحكومة اليونانية ذو تأثير إيجابى على سوق السندات الأوروبية

بنك KBC: اقتراح الحكومة اليونانية ذو تأثير إيجابى على سوق السندات الأوروبية

يتوقع بنك KBC أن يكون اقتراح الحكومة اليونانية الأخير في السعي لمقايضة الديون بدلاً من شطبها ذو تأثير إيجابى على أسواق السندات.

غير وزير المالية اليونانى "فاروفاكس" من لهجته يوم أمس حيث صرح بأن الحكومة اليونانية لم تعد تسعى لشطب الديون وإنما تسعى إلى مقايضتها بما فى ذلك نوعين من السندات الجديدة.

النوع الأول من السندات يكون سندات مرتبطة بإجمالى الناتج المحلى واستبدال قروض الإنقاذ الأوروبى، أما النوع الثانى فيكون سندات دائمة واستبدال السندات اليونانة التى يمكلها البنك المركزى الأوروبى (محفظة برنامج سوق الأوراق المالية).

هذا ولم يذكر قروض صندوق النقد الدولي، لكن أشار رئيس الوزراء "تسيبراس" في بداية الأسبوع إلى عزم اليونان سداد قروضها للدائنين.  

هذا ويعتقد البنك بإيجابية هذا الاقتراح على سوق السندات الأوروبية حيث تسعى اليونان إلى إعادة هيكلة جزء من ديونها الرسمية، بينما تترك ديونها مع دائنى القطاع الخاص دون تغيير.