الإيثريوم تتعرض للهجوم الثالث خلال الشهر الجاري

الإيثريوم تتعرض للهجوم الثالث خلال الشهر الجاري
العملات الرقمية

تعرضت عملة الإيثريوم الرقمية لهجوم جديد مساء السبت الماضي، ويعد هذا الهجوم هو الثالث من نوعه خلال الشهر الجاري. وتجدر الإشارة إلى أن عملة الإيثريوم تعتبر ثاني أكبر العملات الرقمية من حيث القيمة السوقية، عقب عملة البيتكوين.

وفيما يتعلق بهذا الهجوم، لاحظت شركة التعدين Bitgfly تعرض عملة الإيثريوم لهجوم 51% مساء السبت الماضي، فيما كانت الشركة قد رصدت الهجوم الأول خلال الشهر الجاري في يوم 1 أغسطس.

هذا، وقد أعلنت أحد الشركات الرائدة في هذا المجال عن استراتيجيتها لحماية العملة من عدد من الهجمات خلال الأسبوع الماضي، بما في ذلك التعدين الدفاعي. وبعد هذا الهجوم الأخير، ستعيد شركة FTX الرائدة في تداول مشتقات العملات المشفرة النظر في عقودها الآجلة الدائمة لعملة الإيثريوم ETC، وذلك وفقا لما ذكره الرئيس التنفيذي للشركة.

ويعد هجوم 51% هو أحد الهجمات التي تتعرض لها العملات الرقمية من قبل أشخاص يقومون بالتعدين، ويتحكمون في أكثر من 50% من معدل تجزئة التعدين، ويمكن للمهاجمين الذي يتمتعون بأغلبية السيطرة على الشبكة مقاطعة تسجيل المعاملات الجديدة عن طريق منع الآخرين من إكمال المعاملات.


large image
الندوات و الدورات القادمة
large image