التقرير الأسبوعي: النفط يختتم على صعود قوي مع ترقب اجتماع أوبك

التقرير الأسبوعي: النفط يختتم على صعود قوي مع ترقب اجتماع أوبك
التقرير الأسبوعي

تشهد أسعار النفط خلال تداولات الأسبوع الجاري ارتفاعات قوية وتختتم على صعود حاد خلال نهاية الأسبوع بدعم من عدة عوامل أدت لصعود كل من الخام الأمريكي وخام برنت إلى أعلى مستوياتهم خلال ثلاثة أشهر، حيث صعد الخام الأمريكي على مدار الأسبوع بأكثر من 11% تجاه أعلى مستوى له عند 39.54 دولار للبرميل، كما ارتفع خام برنت بأكثر من 11% هو الأخر إلى المستويات 42.46 دولار للبرميل.

وذلك خاصة بعد أن ذكرت تقارير صحفية لوكالة بلومبرج، اليوم الجمعة، نقلا عن مصادر مطلعة في منظمة أوبك، أن موعد اجتماع أوبك وحلفائها قد يصبح غدًا السبت 6 يونيو. وتجدر الإشارة إلى عدد من التقارير الصحفية قد صدرت خلال تداولات الفترة الأسيوية اليوم حول تلك الأنباء دون صدور أي تصريحات رسمية بشأن موعد الاجتماع القادم.  

في الوقت نفسه، ارتفعت التوقعات في الأسواق خلال الأيام الماضية عن أن الاجتماع القادم لمنظمة أوبك وحلفائها بقيادة روسيا، او ما يُعرف باسم أوبك+، قد يتضمن تمديد قرار خفض الإنتاج لما بعد يونيو الجاري، إلى جانب صدور مقترحات بشأن عقد اجتماع شهري للمنظمة لمتابع امتثال الدول لقرار خفض الإنتاج.  

ومنذ قليل قال وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك، خلال تصريحات صحفية اليوم الجمعة بأن اجتماع أوبك وحلفاؤها ( والمعروف باسم تجمع أوبك+) سيجتمع يوم السبت الموافق السادس من يونيو الجاري، بهدف اتخاذ قرار جديد حول تمديد خفض الإنتاج الحالي لمدة إضافية.

ومع التوقعات باتجاه منتجي النفط لخفض مستويات الإنتاج مرة أخرى، ساهم ذلك في تعزيز الطلب على النفط خاصة بعد التقارير الأخيرة التي صدرت بشأن الطلب العالمي على النفط الخام وتضمنت أن طلب الصين على النفط عاد إلى المستويات التي كان عليها قبل فرض إجراءات الإغلاق داخل البلاد للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، كوفيد-19، وذلك نقلًا عن مصادر مطلعة بصناعة الطاقة في الصين.

ذلك إلى جانب توقعات وزارة الطاقة الأمريكية بأن ينخفض إنتاج الولايات المتحدة من النفط الصخري إلى أدنى مستوياته منذ أغسطس 2018 خلال يونيو الجاري، حيث من المتوقع أن 1 بانخفاض قدره 197 ألف برميل يومياً. ورجحت الطاقة الأمريكية بأن يكون الانخفاض الأكبر للإنتاج في حقل "بيرميان" الممتد من ولاية تكساس إلى نيومكسيكو، والذي يعد الحقل الأكبر والأساسي لقطاع صناعة النفط الصخري الأمريكي،

وخلال يوم الجمعة الماضي أعلنت شركة الخدمات النفطية بيكر هيوز عن عدد الحفارات النشطة في الولايات المتحدة، والذي انخفاض لـ 11 أسبوع على التوالي بـ 15 حفرة الأسبوع الماضي، بما يدل على مزيد التراجع في الإنتاج المحلي.

فيما ينتظر النفط الخام نتائج اجتماع منظمة أوبك OPEC وحلفاؤها غداً السبت، التي من المتوقع أن يكون لها تأثير قوي على تحركات النفط الخام خلال بداية تداولات الإثنين من الأسبوع المقبل.


الندوات و الدورات القادمة