أسعار الذهب تتداول أعلى مستويات 1,730 دولار من جديد

أسعار الذهب تتداول أعلى مستويات 1,730 دولار من جديد
الذهب

ارتفعت أسعار الذهب خلال تداولات اليوم الإثنين، وكان من أبرز الأحداث التي أثرت على أسعار الذهب بصورة ملحوظ، هو إعادة فتح الأسواق في عدة دول أوروبية وأسيوية. من ناحية أخرى، كان لتصاعد التوترات التجارية بين الولايات المتحدة والصين تأثير إيجابي على تحركات أسعار الذهب، في ظل تراجع الدولار الأمريكي.

فقد نجح التصاعد في وتيرة التوترات بين الولايات المتحدة والصين في دعم ارتفاع أسعار الذهب خلال الساعات الأولى من صباح اليوم، حيث وصلت العقود الفورية إلى مستويات 1,744.69 دولار للاوقية، لكنها عادت للتراجع مرة أخرى في ظل ترقب الأسواق لقرارات الدول بتخفيف قيود الإغلاق.

على الجانب الآخر، أدت عودة النشاط الاقتصادي في العديد من الدول إلى هدوء الأسواق، وتصاعد حالة التفاؤل لدى المستثمرين بتعافي الاقتصاد قريبًا، خاصة مع استمرار تراجع معدلات الإصابات اليومية في الدول الأكثر إصابة في العالم، مما أثقل على تحركات أسعار الذهب خلال تداولات اليوم.

وقد سجلت العقود الفورية ارتفاعًا طفيفًا خلال الساعة الأخيرة بنحو 0.13% لتصل إلى مستويات 1,731.90 دولار للأوقية، فيما تراجعت العقود الآجلة لمعدن الذهب بنحو 0.59% لتسجل حتى الآن 1,741.45 دولار للاوقية.

وكان من بين الأسباب التي أدت إلى ارتفاع أسعار الذهب خلال تداولات اليوم، هو تراجع الدولار الامريكي، في ظل التوترات التي تشهدها الولايات المتحدة، والاحتجاجات في البلاد التي أدت إلى فرض حظر التجول في عدد من الولايات الأمريكية، وعلى العكس من ذلك كانت الاوضاع في الدول الأوروبية مثل ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، التي اتجهت إلى فتح أسواقها.

هذا، وقد وصل مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس أداء العملة أمام نحو 6 عملات رئيسية، إلى مستويات 98.16 بانخفاض بنحو 0.15%، وقد دعم هذا الانخفاض من ارتفاع أسعار الذهب بصورة طفيفة، نظرًا لوجود علاقة عكسية بين أسعار الذهب ومؤشر الدولار الأمريكي.

وفيما يتعلق بالمعادن الأخرى، ارتفعت عقود معدن الفضة بنسبة 0.37% لتصل إلى مستويات 18.568 دولار للأوقية. على الجانب الآخر، سجلت المعادن الاخرى انخفاضًا، حيث تراجعت عقود البلاديوم بنسبة 1.41% لتصل إلى مستويات 1,945.00 دولار للأوقية، فيما سجلت عقود البلاتينيوم 868.35 دولار للأوقية بانخفاض بنحو 0.71%.  


الندوات و الدورات القادمة